حكومة الإمارات تبني قدرات القيادات الاستراتيجية في مجالات القيادة الإبداعية

حكومة الإمارات تبني قدرات القيادات الاستراتيجية في مجالات القيادة الإبداعية

أطلق برنامج قيادات حكومة الإمارات في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ضمن برنامج القيادات الاستراتيجية، مخيم القيادات الاستراتيجية لعام 2020، الهادف لتمكين القيادات الحكومية من ترسيخ ثقافة العمل بروح الفريق الواحد، ، فيما ركز البرنامج الذي تواصل على 3 أيام، على مفاهيم وممارسات القيادة الإبداعية ودعم الموظفين في بيئة العمل لأداء مهامهم بكفاءة عالية بما يعزز …




alt


أطلق برنامج قيادات حكومة الإمارات في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ضمن برنامج القيادات الاستراتيجية، مخيم القيادات الاستراتيجية لعام 2020، الهادف لتمكين القيادات الحكومية من ترسيخ ثقافة العمل بروح الفريق الواحد، ، فيما ركز البرنامج الذي تواصل على 3 أيام، على مفاهيم وممارسات القيادة الإبداعية ودعم الموظفين في بيئة العمل لأداء مهامهم بكفاءة عالية بما يعزز الجهود لتحقيق أهداف حكومة الإمارات والاستعداد للخمسين عاماً المقبلة.

وأكدت وزيرة دولة للسعادة وجودة الحياة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء عهود بنت خلفان الرومي لدى حضورها، جانباً من فعاليات مخيم القيادات الاستراتيجية، “حرص حكومة دولة الإمارات على دعم القيادات وتمكينها وبناء قدراتها في مختلف المجالات”.

الإعداد للخمسين
وقالت عهود الرومي إن “الهدف من مخيم القيادات الاستراتيجية تعزيز روح الفريق الواحد في العمل الحكومي، ودعم جهود الإعداد للخمسين عاماً المقبلة، تجسيداً لرؤى نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بتعزيز روح الفريق وتكثيف الجهود لتحقيق أهداف عام الاستعداد للخمسين، للوصول بدولة الإمارات إلى المراكز الأولى عالمياً بحلول الذكرى المئوية لتأسيسها، ما يتطلب ترسيخ التكامل والعمل المشترك بين كافة الجهات الحكومية”.

وأضافت الرومي أن “مخيم القيادات الاستراتيجية يمثل ورشة تفاعلية عالية المستوى يتشارك فيها قادة العمل الحكومي أفكارهم ورؤاهم في جلسات تركز على تصميم مستقبل دولة الإمارات ووضع الرؤى الهادفة لتعزيز جودة حياة المجتمع”.

وأكد المشاركون في المخيم أن التفاعل المباشر بين قيادات العمل الحكومي يدعم الجهود لتعزيز روح الفريق التي تتبناها دولة الإمارات وتعتمد عليها في تحقيق أهدافها الاستراتيجية للخمسينية المقبلة.

نقلة نوعية

وأكد وكيل وزارة الداخلية الفريق سيف عبد الله الشعفار أن “برنامج القيادات الاستراتيجية يشكل نقلة نوعية في جهود تطوير العمل الحكومي، حيث ساهم في التطوير الذاتي للقيادات من خلال العمل بروح الفريق الواحد باعتماده صيغة قائمة على التفاعل المباشر بين القيادات والخبراء من دولة الإمارات وحول العالم لتعزيز خبراتهم ليكونوا قادة إيجابيين وملهمين وقدوات لفرق العمل في الحكومة”.

وقال الشعفار إن “البرنامج ساهم في تغيير المفهوم التقليدي للتدريب وبناء القدرات وسيكون لهم تأثير إيجابي ينعكس على الواقع العملي في وزارة الداخلية”.

من جهته قال وكيل وزارة الطاقة والصناعة الدكتور مطر النيادي إن “مخيم القيادات شكل فرصة ذهبية للتعارف وتعزيز التواصل مع الإخوة والأخوات من القيادات الاستراتيجية في الحكومة الاتحادية، وكانت تجربة ناجحة في اختيار المكان والبرنامج اليومي والمدة الزمنية”.

وأشار النيادي إلى أن “المخيم أضاف له على المستوى الشخصي والمهني، ما سيكون له أثر كبير في تعزيز التواصل وعمل الفريق الواحد والتنسيق بين مختلف الجهات الاتحادية على نحو سيكون له الدور الكبير في عمله بوزارة الطاقة والصناعة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً