مسؤولة يمنية: الإمارات نافذتنا على العالم

مسؤولة يمنية: الإمارات نافذتنا على العالم

أكدت صفية الجابري، القائم بأعمال المدير التنفيذي لوكالة تنمية المنشآت الصغيرة والأصغر في اليمن، أن منتدى المرأة العالمي-دبي 2020، الذي اختتم فعالياته أول من أمس يشكل نافذة تطل منها المرأة اليمنية إلى العالم، كما يعتبر فرصة جيدة لإلقاء الضوء على أوضاعها من حيث فرص العمل والمشاركة الاقتصادية.

أكدت صفية الجابري، القائم بأعمال المدير التنفيذي لوكالة تنمية المنشآت الصغيرة والأصغر في اليمن، أن منتدى المرأة العالمي-دبي 2020، الذي اختتم فعالياته أول من أمس يشكل نافذة تطل منها المرأة اليمنية إلى العالم، كما يعتبر فرصة جيدة لإلقاء الضوء على أوضاعها من حيث فرص العمل والمشاركة الاقتصادية.

وقال صفية الجابري في تصريحات لــ«البيان»، إنه تم استعراض عدد من التجارب الناجحة لنساء اليمن، إلى جانب مناقشة الآثار الإيجابية لمبادرة تمويل نساء الأعمال، لاسيما مع انعقاد قمة مبادرة تمويل رائدات الأعمال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، المقامة على هامش أعمال المنتدى.

وأشارت إلى أن وكالة تنمية المنشآت الصغيرة والأصغر التي تأسست عام 2005 تحت الصندوق الاجتماعي للتنمية، تعتبر الداعم الأول والأساسي في هذا القطاع في اليمن وبالتعاون مع شركائها، في تسهيل تقديم الخدمات المختلفة المالية وغير المالية للعاملين في هذا القطاع حتى تتوافر لهم البيئة المناسبة للنمو والتوسع وكذلك لتحسين المستوى المعيشي لفئة الفقراء، وبالتالي المساهمة في تنمية المجتمع.

وأوضحت أن الوكالة نجحت في الحصول على منح قدرها 40 مليون دولار خلال العامين الماضيين وذلك من البنك الدولي والبنك الإسلامي للتنمية وعدد من الشركاء.

وأوضحت أن معظم المنح المقدمة إلى اليمن كان يتم توجيهها إلى الدعم الإنساني ما دفع الوكالة إلى إطلاق مشروع دعم استمرارية منشآت القطاع الخاص (بريف) بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية لتعزيز مرونة الشركات الصغيرة والمتوسطة اليمنية العاملة في القطاعات الحيوية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً