مسلّحون يقتلون 24 شخصاً في هجوم ببوركينا فاسو

مسلّحون يقتلون 24 شخصاً في هجوم ببوركينا فاسو

قُتل 24 شخصاً على الأقل وجُرح وخطف 18 آخرون في هجوم على كنيسة في قرية بشمال بوركينا فاسو. وفي حادث منفصل، قُتل خمسة جنود في المنطقة بقنبلة زرعت في جانب أحد الطرقات، بحسب مصادر أمنية.

قُتل 24 شخصاً على الأقل وجُرح وخطف 18 آخرون في هجوم على كنيسة في قرية بشمال بوركينا فاسو. وفي حادث منفصل، قُتل خمسة جنود في المنطقة بقنبلة زرعت في جانب أحد الطرقات، بحسب مصادر أمنية.

ولم يتضح من المسؤول عن الهجوم الذي يأتي في وقت تسعى فيه جماعات متشددة على صلة بتنظيمي القاعدة وداعش الإرهابيين لبسط هيمنتها على بوركينا فاسو على نحو أثار صراعاً عرقياً وطائفياً في دولة كانت تنعم بالسلام يوماً. ولقي مئات حتفهم العام الماضي ونزح أكثر من نصف مليون عن ديارهم.

ووقع الهجوم خلال قداس في كنيسة بقرية بانسي في منطقة ياغا، وهو توقيت هجمات أخرى استهدفت مسيحيين في العام الماضي بينها هجمات على كنائس واغتيال قساوسة وكهنة. وقالت الحكومة في بيان إن المسلحين «هاجموا السكان المسالمين في هذه المنطقة بعد التعرف إلى هوياتهم». وذكر البيان أن 18 شخصاً أصيبوا أيضاً في الهجوم وخطف المسلحون عدداً غير معروف. وأضاف أن قساً قُتل لكنه لم يشر إلى أن الهجوم وقع في كنيسة أثناء قداس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً