السعودية وإر يتر يا تؤكدان أهمية مجلس «البحر الأحمر وخليج عدن»

السعودية وإر يتر يا تؤكدان أهمية مجلس «البحر الأحمر وخليج عدن»

أكدت السعودية وإريتريا أهمية ودور مجلس الدول العربية والأفريقية المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن في تنمية وتعزيز فرص التعاون في شتى المجالات.

أكدت السعودية وإريتريا أهمية ودور مجلس الدول العربية والأفريقية المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن في تنمية وتعزيز فرص التعاون في شتى المجالات.

جاء ذلك خلال جلسة مباحثات رسمية عقدها خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، مع الرئيس الإريتري أسياس أفورقي، حيث تم خلالها «استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين ومستجدات الأحداث في القرن الأفريقي والمنطقة»، حسبما أفادت وكالة الأنباء السعودية (واس).

وكانت السعودية قد شهدت، في السادس من يناير الماضي، توقيع ميثاق تأسيس مجلس الدول العربية والأفريقية المُطلة على البحر الأحمر وخليج عدن.

وقد أعلن وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان في حينه توقيع الميثاق بمشاركة 8 دول عربية وأفريقية، هي: السعودية مصر والأردن والسودان واليمن وإريتريا والصومال الفيدرالية وجيبوتي، فيما ستصبح الرياض مقراً للمجلس.

ووصل إلى الرياض في وقت سابق أمس الرئيس الإريتري في زيارة إلى المملكة تدوم يومين لبحث العديد من القضايا المشتركة بين البلدين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً