«الإمارات للسياسات» يناقش تعزيز مرونة الحكومات في المستقبل

«الإمارات للسياسات» يناقش تعزيز مرونة الحكومات في المستقبل

خلال إحدى جلسات المنتدى في يومه الأول. من المصدر شهد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، أمس، انطلاق النسخة الرابعة من منتدى الإمارات للسياسات العامة 2020، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وتنظمه كلية محمد بن راشد…

خلال جلسات وورش عمل حضرها نخبة من المسؤولين والخبراء من أنحاء العالم



خلال إحدى جلسات المنتدى في يومه الأول. من المصدر

شهد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، أمس، انطلاق النسخة الرابعة من منتدى الإمارات للسياسات العامة 2020، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وتنظمه كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، بالشراكة مع مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، على مدار يومين، تحت شعار «الحكومة المرنة والاستعداد للمستقبل».

وقال رئيس مجلس أمناء كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، حميد محمد القطامي، إن المنتدى رسخ مكانته كمنصة تفاعلية معرفية دولية طوال الثلاث سنوات الماضية، وينطلق في دورته الجديدة للتأكيد على أهمية الحكومة المرنة ومقومات النجاح، والقوة الناعمة، والسعادة وجودة الحياة، والمرونة، واستشراف المستقبل، ومواكبة بيئة الأعمال الدولية، وهي محاور تعكس حجم المتغيرات السريعة المتواصلة التي يشهدها العالم، سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، ما يتطلب ضرورة مواكبة الشعوب والمجتمعات لتلك المتغيرات.

وأضاف أن المنتدى يهدف إلى توفير مناخ مميز للتفاعل وتبادل الخبرات والمعارف بين المشاركين، للبحث في متطلبات تحقيق أعلى درجات المرونة للحكومات، ثم إيجاد الحلول والممارسات اللازمة للتكيف مع المتغيرات المتسارعة ومتطلبات العصر، ومقتضيات الثورة الصناعية الرابعة، بما يحقق مرونة مستدامة في العمل الحكومي.

ويستقطب المنتدى صناع السياسات وأصحاب القرار والخبراء من دولة الإمارات والعالم، لتبادل الرؤى والاستراتيجيات، إضافة إلى عقد شراكات لتعزيز التعاون وابتكار أفضل الحلول، ومواجهة التحديات التي قد تواجه الحكومات في المستقبل.

وناقش المنتدى في يومه الأول عدداً من الموضوعات المهمة الرامية إلى تعزيز مرونة الحكومات في المستقبل، من خلال عدد من الجلسات وورش العمل التي حضرها نخبة من المسؤولين والخبراء من جميع أنحاء العالم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً