حبس عامل توصيل تحرش بأوروبية أثناء تسليمها هدية زوجها

حبس عامل توصيل تحرش بأوروبية أثناء تسليمها هدية زوجها

قضت محكمة الجنايات في دبي، بالحبس ستة أشهر والإبعاد بحق عامل توصيل طلبات تابع لشركة تسوق أونلاين شهيرة، قصد منزل ربة منزل أوروبية لتوصيل دراجة هوائية اشترتها لزوجها بمناسبة عيد ميلاده، وتحرش بها لكنها استطاعت التملص منه، وإغلاق الباب في وجهه، فأرسل إليها رسائل اعتذار عبر تطبيق «واتس أب»، وحين قبضت عليه شرطة دبي أفاد…

اعتذر لها في رسالة نصية عن تقبيلها وطلب صداقتها

url


قضت محكمة الجنايات في دبي، بالحبس ستة أشهر والإبعاد بحق عامل توصيل طلبات تابع لشركة تسوق أونلاين شهيرة، قصد منزل ربة منزل أوروبية لتوصيل دراجة هوائية اشترتها لزوجها بمناسبة عيد ميلاده، وتحرش بها لكنها استطاعت التملص منه، وإغلاق الباب في وجهه، فأرسل إليها رسائل اعتذار عبر تطبيق «واتس أب»، وحين قبضت عليه شرطة دبي أفاد بأنه لم يستطع مقاومة جمالها وأعجب بها، فتمت إحالته إلى النيابة العامة ومنها إلى محكمة الجنايات بتهمة ارتكاب جناية هتك العرض بالإكراه وتم إدانته.

وأفادت المجني عليها (34 عاماً) بأنها طلبت دراجة عبر موقع تسوق شهير في الدولة، وفي نحو الساعة الثامنة مساء طرق المتهم باب منزلها وشاهدت سيارة الشركة التي يعمل فيها، ففتحت له الباب ووقفت بشكل طبيعي منتظرة أن يسلمها الدراجة، لكنها فوجئت به يمسك يدها ويقبلها، فسحبت يدها بسرعة ودخلت إلى المنزل دون أن تتسلم منه الدراجة وأغلقت الباب.

وقالت إنها شاهدته عبر الباب الزجاجي ينزل الدراجة ويضعها أمام الباب ويطرقه مجدداً، فخرجت لاستلام الشحنة ووقفت بعيداً، وعرض عليها أن يأتي لصيانة الدراجة متى احتاجت ذلك، لكنها لم ترد، وحين اقتربت منه لاستلام الدراجة جذبها من رسغيها وسحبها تجاهه وقبلها، فرجعت بسرعة إلى الخلف، ونظرت إليه مصدومة، لكنه قال لها بكل جرأة «هل تريدين تكرار ذلك؟»، فهربت بسرعة إلى داخل المنزل، وأغلقت الباب وهي في حالة خوف وهلع، فترك المتهم الشحنة أمام الباب وغادر.

وأشارت إلى أنه أرسل إليها رسالة يعتذر عن تقبيلها وأنه لم يتعمد ذلك، وسيكون صديقاً لها، ثم مسح الرسالة وبعث إليها رسالة أخرى يعتذر منها وطلب ألا تفكر في الموضوع، فقامت بنسخ الرسالة على الهاتف، ثم أكد لها إمكانية الاستعانة به لصيانة الدراجة على الرغم من أنه مجرد عامل توصيل طلبات، فأبلغت الشرطة.

وقال شاهد من شرطة دبي إنه استجوب المتهم الذي أفاد بأنه قام بتوصيل الشحنة للمجني عليها، ثم أعجب بجمالها فقام بتقبيل يدها وسحبها تجاهه وقبلها، ثم أرسل إليها تلك الرسائل، مؤكداً أن كل هذا حدث دون رضاها، وأنه فُتن بجمالها.

• المجني عليها أصيبت بصدمة وهربت مسرعة إلى داخل المنزل وأغلقت الباب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً