ذكريات وموسيقى وحكايات مع “طارق العربي طرقان” في حديقة أم الإمارات

ذكريات وموسيقى وحكايات مع “طارق العربي طرقان” في حديقة أم الإمارات

اختتم أخيراً حفل غنائي للفنان ومؤلف أغاني الأطفال، الذي اشتهر صوته ضمن شخصيات كرتونية عدة، طارق العربي طرقان، رفقة أبنائه ضمن فعاليات ملتقى أبوظبي الأسري الثاني 2020 ، في حديقة أم الإمارات، تحت رعاية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الشيخة فاطمة بنت مبارك. ويعد طرقان صانع ذكريات أجيال، منذ الثمانينيات والتسعينيات بشكل…




alt


اختتم أخيراً حفل غنائي للفنان ومؤلف أغاني الأطفال، الذي اشتهر صوته ضمن شخصيات كرتونية عدة، طارق العربي طرقان، رفقة أبنائه ضمن فعاليات ملتقى أبوظبي الأسري الثاني 2020 ، في حديقة أم الإمارات، تحت رعاية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الشيخة فاطمة بنت مبارك.

ويعد طرقان صانع ذكريات أجيال، منذ الثمانينيات والتسعينيات بشكل كبير، حيث ألف ولحن وأدى شارات مسلسلات كرتونية حققت نجاحاً باهراً، بين الأطفال والكبار.

وتضمن العرض الذي شهد حضوراً جماهيرياً واسعاً، عروضاً بهلوانية، واستقبل الزوار على المسرح عرضاً لأغنية “داي الشجاع” واعتلى طارق العربي طرقان وأبناؤه الثلاثة، محمد وديمة وتالة المسرح، متفاعلين مع جمهورهم المتحمس، وباشروا غناء شارة تلو الأخرى مثل “فولترون” و”أسرار المحيط” وهي واحدة من الأغاني المفضلة لدى الجمهور وأغنية “بابار” التي تصف كلماتها القائلة “عالم الأطفال عالم جميل” الحفل بدقة، بحسب طرقان الذي أضاف: “أنتم جزء من أبنائي، أنتم عائلتي التي تنتمي لعائلتي الكبيرة حول العالم العربي”.

كما قامت عائلة طرقان بغناء “سابق ولاحق” “والمحقق كونان”، وأغنية “أبطال الديجتال”، وغيرها الكثير.

وحظي الحفل بجلسة عائلية حميمة، حيث استدعى طرقان شاباً من المعجبين، لأداء أغنية “سوسان” معهم على المسرح وشابة راسلتهم طالبة أداء أغنية معهم من اختياراها، ووسط هتافات الجمهور المشجعة صعدت على المسرح وغنت شارة “القناص” ليندمج معها الجمهور وعائلة طرقان لتأديتها.

المؤلفة الإماراتية أمل المنصوري
كما دعيت إلى المسرح المؤلفة الإماراتية الشابة، أمل المنصوري، لتؤدي أغنية “أمنية صياد”، المستوحاة من عملها الروائي الذي يحمل نفس الاسم، وقالت المنصوري: “أنا في غاية التأثر والسعادة اليوم، ولا يمكن أن أنسى الدعم والتشجيع الذي منحه إياي طارق العربي طرقان للاستمرار في إبداعي الأدبي”.

وقرب انتهاء الحفل تعالى الهتاف المطالب بتأدية أغنيتي “ماوكلي”، وبعدها قامت عائلة طرقان بإعادة شارة “أبطال الديجتال” لتتعالى أصوات الجمهور الذي أداها معهم لتطغى على أصواتهم، كما أدى الجميع معاً أغنية “عهد الأصدقاء”، بعد أن شكل الجمهور بهواتفهم النقالة أنواراً متمايلة أشبه بنجوم راقصة في سماء ليلة لا تنسى.

وتذكر جمهور واسع ممن يعتبرون من جيل قناة “سبيستون”، التي اشتهرت منذ 2000، أبرز الحكايات الي صاغت عالماً غنياً إبداعياً، رفقة الموسيقى والكلمات والرسائل التي امتلأت قيماً ومغامرات وإلهاماً، واختتم طارق العربي طرقان الذي يعتبره كثيرون أباً روحياً لتعلقهم بإبداعه، الحفل قائلاً: “أدام الله الطفل الذي في داخلكم”.

أبعاد موسيقية
وتتسم ألحان طارق العربي طرقان الأخرى بطبيعتها الموسيقية المعقدة، خلافاً لما تعود عليه في مجال أغاني الأطفال، من ألحان يغلب عليها طابع المرح، فطارق العربي طرقان طبع جل أغانيه بطبع الماينور أو السلم الصغير، الذي يعطي للحن عمقاً وثراء كبيرين.

وتتواجد بكثرة الخانات الموسيقية الجزائرية في ألحان طارق العربي طرقان، ويظهر ذلك من خلال أدائه وموسيقاه، كما أعاد بعض الأغاني للإخوة ميغري وناس الغيوان من المغرب، وتأثرت ألحانه بشكل كبير بالموسيقي الأمازيغي إيدير من الجزائر وغيرهم.

ويعتبر الفنان طارق العربي طرقان مؤسساً لمدرسة موسيقية جديدة في مجال أغنية الطفل بالعالم العربي، تعتمد على إعلاء المستوى في الكلمات والألحان لرفع القيمة التحسيسية والموسيقية للأغنية في آن واحد، وهي مدرسة أرساها عبر أغانيه وتلقاها عنه بعض من الفنانين الشباب الصاعدين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً