إلتون جون يبكي أمام جمهوره وينهي حفله باكراً بسبب المرض

إلتون جون يبكي أمام جمهوره وينهي حفله باكراً بسبب المرض

اضطر المطرب البريطاني إلتون جون إلى إيقاف حفله الذي أقيم الأحد في مدينة أوكلاند نيوزيلندا بعد فقدان صوته بسبب التهاب رئوي حاد، شُخص لديه قبل ساعات من بداية الحفل. وقال نجم البوب باكياً أمام الجماهير في أول حفل له في أوكلاند ضمن 3 حفلات مقررة: “آسف، أنا آسف جداً”. وكتب جون على إنستغرام “أريد أن أشكر جميع من حضر الحفل…





اضطر المطرب البريطاني إلتون جون إلى إيقاف حفله الذي أقيم الأحد في مدينة أوكلاند نيوزيلندا بعد فقدان صوته بسبب التهاب رئوي حاد، شُخص لديه قبل ساعات من بداية الحفل.

وقال نجم البوب باكياً أمام الجماهير في أول حفل له في أوكلاند ضمن 3 حفلات مقررة: “آسف، أنا آسف جداً”. وكتب جون على إنستغرام “أريد أن أشكر جميع من حضر الحفل مساء اليوم في أوكلاند. قبل ساعات شُخصت إصابتي بالتهاب رئوي حاد، ولكني صممت على تقديم أفضل عرض ممكن لكم. قمت بالعزف والغناء من كل قلبي حتى فقدت صوتي. أنا محبَط وأشعر بضيق وحزن عميق”.

وأعلن المغني، 72 عاماً، الذي بدأ مسيرته في أواخر الستينات، تشخيص مرضه قبل ساعات من الحفل ولكنه تمكن من الصمود حتى الأغنية الـ 16 من أصل 25 كانت مقررة، وذلك حسب صحيفة “نيوزيلاند هيرالد”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً