نهيان بن زايد يزور مهرجان الوحدات المساندة للرماية

نهيان بن زايد يزور مهرجان الوحدات المساندة للرماية

تواصلت، أمس الأحد، فعاليات مهرجان الوحدات المساندة للرماية 2020 المقام حالياً في ميادين الريف بأبوظبي، الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسط إقبال كبير من المواطنين، والمواطنات.وشهد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان …

emaratyah

تواصلت، أمس الأحد، فعاليات مهرجان الوحدات المساندة للرماية 2020 المقام حالياً في ميادين الريف بأبوظبي، الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسط إقبال كبير من المواطنين، والمواطنات.
وشهد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، برفقة اللواء الركن عبد الله مهير الكتبي، قائد الوحدات المساندة، وعدد من كبار ضباط وقادة الوحدات المساندة، فعاليات اليوم الخامس، وتفقد سمو الشيخ نهيان بن زايد ميادين الرماية المقامة عليها المسابقات، وأجنحة المعرض الرئيسي، واطلع على الأسلحة المعروضة من الشركات المشاركة في المعرض.
وتفاعل الزوار مع عرض مميز قدمه فريق زايد التطوعي للبحث والإنقاذ، الذي أنشئ عام 2018، ويتكون من 90 متطوعاً، منهم غواصون، ومنقذون، ويتولى عمليات البحث الجوي، والبحري، والبري، إذ قدّم قائد الفريق شرحاً تفصيلياً لتعريف زوار المهرجان بكيفية التصرف في الظروف الطارئة التي تحتاج إلى تدخل سريع، وحاز إعجاب الحضور، وسط تصفيق كبير من الجمهور.
وقدم مركز نظم المعلومات والاتصالات التابع للقيادة العامة لشرطة أبوظبي، عرضاً حديثاً للرماية باستخدام تقنية الواقع الافتراضي ال«VR»، شمل محاكاة للواقع بنظام «30»، قابله الجمهور بتصفيق حاد.
ويعد نظام الواقع الافتراضي، تقنية حاسوبية توفر بيئة ثلاثية الأبعاد تحيط بالمستخدم، وتستجيب لأفعاله بطريقة طبيعية، وعادة ما يكون ذلك من خلال وسائل عرض مثبتة في رأس المستخدم، كما تستخدم قفازات أحياناً لتتبع حركة اليدين من خلال خاصية اللمس، وتوفر أنظمة الواقع الافتراضي تجربة ثلاثية الأبعاد لأكثر من مشارك.
وتشارك القوات البرية في المهرجان بجناح مخصص يجذب زوار المهرجان، لمشاركة أبناء القوات المسلحة مشاعر الفخر، وروح الوحدة والاعتزاز بجيشهم الباسل المقدام، حامي حمى الوطن، وأمنه، ومكتسباته، وإظهار مدى التلاحم بين قواتنا المسلحة وشعب الإمارات.

بينونة

وتشارك شركة بينونة لتجارة المعدات العسكرية والصيد، ضمن المعرض الرئيسي للمهرجان، ويضم الجناح العديد من القطع الحديثة من البنادق ومسدسات الصيد التي تحظى بإقبال كبير من الزوار والمهتمين بالمعدات العسكرية، بشكل عام، وأسلحة الصيد على، وجه الخصوص.
وحرصت الشركة في الدورة الحالية على عرض 30 موديلاً جديداً للبيع لأول مرة في المهرجان خاصة بالمهرجان، بعد قرار السماح ببيع الأسلحة في المهرجان، وبلغ إجمالي عدد القطع المعروضة في المهرجان 70 نوعاً مختلفاً للبيع، منها 40 نوعاً من الموديلات المعروفة مسبقاً، إضافة للموديلات الجديدة، وسط إقبال كبير من الزوار للتعرف إلى مختلف أنواع الأسلحة، خاصة القطع حديثة الصنع.

الإمارات للدراسات

ويشارك مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، للمرة الأولى، في المهرجان في إطار حرصه على المشاركة في الفعاليات الوطنية بجناح كبير يعرض من خلاله أهم إصداراته، وأحدثها من الكتب والدراسات في مختلف المجالات الاستراتيجية، والسياسية، والأمنية، والاقتصادية، والتنموية، والثقافية، وغيرها، وجاءت على رأسها مؤلفات الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام المركز.
ويقدم المركز من خلال الجناح خصومات لزوار المهرجان بنسبة 70% على أسعار إصدارات المركز لتشجيع القراءة.

مسرح الطفل

يعكس مسرح الطفل في المهرجان مدى السعادة والمرح التي يحظى بها الأطفال للاستمتاع بالعروض المقدمة ضمن فعاليات المهرجان، من خلال حكايات متجددة ورحلة استكشاف لا تنتهي لتجعل من زيارتهم للمهرجان رحلة لا تنسى في ذاكرتهم.
ويجمع الفنان جاسم عبيد الزعابي، صاحب شخصية «الدبدوب»، الشخصية الكرتونية المتحركة الأولى، الأطفال حوله خلال فقرته ليبعث من خلالها رسائل سلوكية وتربوية هادفة إلى الأجيال الجديدة في إطار من البهجة والمرح تدور موضوعاتها حول القيم السلوكية الواجب تعليمها للأطفال.
وتضمنت فعاليات الفترة المسائية للمهرجان عرضاً للفرقة الحربية «المطروشي»، وجلسة شعرية جمعت الشاعرين حمدان السماحي، وناصر بن يروان النيادي، كما تضمنت الفعاليات عرضاً لفن الندبة، فيما شهدت الفترة الختامية لليوم الرابع، إجراء سحوبات على الجوائز اليومية للزوار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً