محمد بن زايد يبحث مع رئيس وزراء إثيوبيا تطوّرات الأحداث الإقليمية والدولية

محمد بن زايد يبحث مع رئيس وزراء إثيوبيا تطوّرات الأحداث الإقليمية والدولية

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية الدكتور آبي أحمد، الذي يزور الدولة حالياً.

استقبل رئيس مجموعة «نافال» الفرنسية

  • محمد بن زايد خلال لقائه رئيس وزراء إثيوبيا. ■وام


  • محمد بن زايد خلال لقائه رئيس مجلس إدارة «نافال» الفرنسية. ■وام


استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية الدكتور آبي أحمد، الذي يزور الدولة حالياً.

ورحّب سموه بزيارة رئيس الوزراء الإثيوبي إلى الدولة خلال اللقاء الذي جرى في أبوظبي، وبحثا مجالات التعاون المتعددة وفرص تعزيزها بين دولة الإمارات وإثيوبيا في مختلف القطاعات، خصوصاً التنموية والاقتصادية والاستثمارية بما يخدم مصالحهما المشتركة.

وأعرب الجانبان عن ارتياحهما إلى ما وصلت إليه العلاقات الثنائية من تقدّم وتطوّر، مؤكدين حرصهما المشترك على تدعيمها وتوسيعها.

كما تبادل سموه والدكتور آبي أحمد وجهات النظر بشأن تطورات الأحداث والمستجدات الإقليمية والدولية، إضافة إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أمس، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة «نافال» الفرنسية هيرفي جولو، والمتخصصة في مجال صناعات الدفاع البحري.

وبحث سموه وهيرفي جولو خلال اللقاء إمكانات التعاون وفرصه بين مجموعة «نافال» ونظيراتها من الشركات المتخصصة والمؤسسات المعنية في دولة الإمارات العربية المتحدة، في مجال الصناعات الدفاعية البحرية المتطورة وأنظمتها. كما تبادل الجانبان وجهات النظر بشأن عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

إلى ذلك، استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أمس، مدير عام صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا، التي تزور دولة الإمارات لحضور «منتدى المرأة العالمي – دبي 2020».

وتناول اللقاء الذي حضره الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، العلاقات بين الإمارات وصندوق النقد الدولي ودور الاقتصاد الإماراتي المتنامي والمتنوّع بوصفه نموذجاً فاعلاً في دعم بيئة الأعمال والمرونة والنمو، وإمكانات الاستفادة من الخبرات والممارسات الاقتصادية المتبادلة.

كما تطرق إلى التوقعات الخاصة بحاضر الاقتصاد العالمي ومستقبله، إضافة إلى الموضوعات المطروحة على جدول أعمال منتدى المرأة العالمي، ودور صندوق النقد في دعم مساهمة المرأة في التنمية بالدول المختلفة.كما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس مجموعة البنك الدولي ديفيد مالباس، حيث تناول اللقاء مجالات التعاون والتنسيق بين المؤسسات والهيئات في الإمارات والبنك الدولي، إضافة إلى الوضع الاقتصادي في العالم ودور البنك في دعم التنمية بالدول المختلفة، كما تطرق إلى القضايا المطروحة على أجندة عمل منتدى المرأة العالمي.


– لقاء ولي عهد أبوظبي ومدير صندوق النقد الدولي تناول دور الاقتصاد الإماراتي في دعم بيئة الأعمال.

– محمد بن زايد بحث مع رئيس «البنك الدولي» الوضع الاقتصادي في العالم، ودور البنك في دعم التنمية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً