هزاع المنصوري وسلطان النيادي يرويان تجربتيهما لطلبة جامعة الإمارات

هزاع المنصوري وسلطان النيادي يرويان تجربتيهما لطلبة جامعة الإمارات

استضافت جامعة الإمارات، أمس، ووسط حضور طلابي غفير رائدي الفضاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي، حيث قدما عرضاً ملهماً ومحفزاً في محاضرة حول تجربة الفضاء وتحقيق طموح زايد بحضور الدكتور سعيد غباش، الرئيس الأعلى للجامعة، والدكتور غالب الحضرمي، مدير الجامعة بالإنابة، ونواب المدير وعمداء الكليات وأسرة الجامعة.واستعرض رائد الفضاء هزاع المنصوري رحلته العلمية والعملية ومسيرته التي…

emaratyah

استضافت جامعة الإمارات، أمس، ووسط حضور طلابي غفير رائدي الفضاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي، حيث قدما عرضاً ملهماً ومحفزاً في محاضرة حول تجربة الفضاء وتحقيق طموح زايد بحضور الدكتور سعيد غباش، الرئيس الأعلى للجامعة، والدكتور غالب الحضرمي، مدير الجامعة بالإنابة، ونواب المدير وعمداء الكليات وأسرة الجامعة.
واستعرض رائد الفضاء هزاع المنصوري رحلته العلمية والعملية ومسيرته التي سبقت التحاقه ببرنامج الفضاء، مؤكدا أن ذلك كان حلماً يراوده منذ الصغر، وأنه عمل جاهدا لتحقيقه ليتم اختياره بالتعاون مع وكالة الفضاء الروسية «روسكوسموس»، وذلك من بين 4000 شاب وشابة إماراتيين تقدموا للاختبارات، ضمن برنامج الإمارات لرواد الفضاء، الهادف إلى إرسال رواد فضاء إماراتيين إلى الفضاء الخارجي لتنفيذ مهمات علمية، مؤكداً أن الإمارات دولة اللا مستحيل وأنها عازمة على تحقيق المزيد من الإنجازات في قطاع الفضاء واستكشاف المريخ.
ودعا المنصوري طلبة الجامعة إلى السعي الحثيث لتحقيق أهدافهم والعمل من أجل ذلك، وعدم الركون والاستسلام.
من جانبه قال سلطان النيادي: إن النجاح في المهمة الفضائية إضافة وطنية نوعية، تعكس تطلعات شباب الإمارات وعزيمتهم نحو خوض مختلف المجالات وتنم عن حرص حكومة الإمارات على تصدر المؤشرات وتحقيق الأحلام وهزيمة كل مستحيل داعياً الطلبة إلى الثقة بأنفسهم.
وفي لفتة إنسانية، وذات رسالة هادفة؛ لتحفيز الطلبة على التوجه نحو علوم الفضاء بالمستقبل، لبى رائدا الفضاء الإماراتيان هزاع المنصوري وسلطان النيادي، أمنية الطفلة شيخة الكعبي، بزيارتها في مدرسة قصر المعرفة الدولية بمدينة العين.
وكتب المنصوري تعليقاً على صورة نشرها على حسابه ب«إنستجرام»، أمس، تجمعه بكل من الطفلة الكعبي وزميله النيادي، وحملت عبارة «جيل المريخ».
وكانت الطفلة الكعبي قد ظهرت في مقطع فيديو تدعو رائدي الفضاء إلى زيارة مدرستها؛ من أجل تحقيق أمنيتها برؤيتهما، ثم تبع ذلك ظهور المنصوري والنيادي وهما يصافحان العديد من طلبة المدرسة وسط أجواء من الفرح؛ حيث قام المنصوري بالتقاط صورة «سيلفي» مع الطفلة وزميله.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً