«الأمريكي» بدبي يؤهل الكوادر المواطنة على تقنيات الجراحة الروبوتية

كشف شريف بشارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة المستشفى الأمريكي بدبي، عن بدء تدريب الدكتورة علياء المنصوري، استشارية أمراض النساء والتوليد، على الروبوت «دافنشي إكس آي» الذي دشنه المستشفى الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أن الدكتورة علياء هي الطبيبة الأولى بالدولة التي يجري تدريبها على هذه التقنية. وأوضح أن مركز التدريب في المستشفى الأمريكي بدبي، يعمل على تأهيل الكوادر المواطنة...

«الأمريكي» بدبي يؤهل الكوادر المواطنة على تقنيات الجراحة الروبوتية

كشف شريف بشارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة المستشفى الأمريكي بدبي، عن بدء تدريب الدكتورة علياء المنصوري، استشارية أمراض النساء والتوليد، على الروبوت «دافنشي إكس آي» الذي دشنه المستشفى الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أن الدكتورة علياء هي الطبيبة الأولى بالدولة التي يجري تدريبها على هذه التقنية. وأوضح أن مركز التدريب في المستشفى الأمريكي بدبي، يعمل على تأهيل الكوادر المواطنة…

كشف شريف بشارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة المستشفى الأمريكي بدبي، عن بدء تدريب الدكتورة علياء المنصوري، استشارية أمراض النساء والتوليد، على الروبوت «دافنشي إكس آي» الذي دشنه المستشفى الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أن الدكتورة علياء هي الطبيبة الأولى بالدولة التي يجري تدريبها على هذه التقنية.
وأوضح أن مركز التدريب في المستشفى الأمريكي بدبي، يعمل على تأهيل الكوادر المواطنة وتدريبها على آخر التقنيات وأفضلها على مستوى العالم.
وقال إن مجموعة الملا المالكة للمستشفى الأمريكي بدبي، تعمل على تنفيذ استراتيجية الحكومة الرشيدة بتطوير كافة مرافقها واستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي ومخرجات الثورة الصناعية الرابعة في الجراحة والعلاجات، لافتاً إلى أن الروبوت «دافنشي إكس آي» بنسخته الجديدة الذي دشنه المستشفى هو الأول من نوعة في الشرق الأوسط.
وحول تكلفة إجراء عمليات بالروبوت، أكد بشارة أن التكلفة الجراحات بالروبوت، تعد منخفضة مقارنة بالجراحات التقليدية؛ حيث تقل فترة بقاء المريض في المستشفى، وجميع الجراحات تتم من خلال فتحة صغيرة في الجسم لا تحتاج إلى المكوث في المستشفى أكثر من ساعات، لافتاً إلى أن هناك تحدياً يتمثل في موافقات شركات التأمين على إجراء العمليات وجار الحديث لوضع كود خاص بهذا النوع من العمليات.
ومن جانبه أوضح الدكتور حاتم موسى، رئيس قسم الجراحة في المستشفى، أن إجراء العمليات باستخدام تقنيات الروبوت «دافنشي إكس آي» يقلل من المخاطر الناتجة عن الجراحات ولا يحتاج المريض إلى نقل دم أو مضاعفات الناتجة من العمليات والعوارض الكلية الجانبية من تناول المسكنات أو المضادات الحيوية مما يقلل التكلفة الفعلية للجراحة.
وأكد أن فريق الجراحة في المستشفى أجرى 3 عمليات خلال الأسبوع الأول من تدشين الروبوت «دافنشي إكس آي»، وننتظر موافقة شركات التأمين على 15 جراحة خلال الفترة المقبلة؛ ومن المتوقع إجراء 250 عملية خلال العام الجاري، مؤكداً أن التقنية الجديدة هي الأولى في منطقة الخليج والشرق الأوسط.
وذكر الدكتور موسى، أن إجراء الجراحة باستخدام الروبوت تم تدشينه عام 2000 وأثبت قدرته الفعالة والعالية؛ حيث تم استخدامه في إجراء 6 ملايين جراحة على مستوى العالم، ويستخدمها حوالي 38 ألف جراح في 66 بلداً من إطلاق الجراحة باستخدام الروبوت.

رابط المصدر للخبر