“الخارجية” تحذر المواطنين المسافرين من إهمال إجراءات الوقاية من ” كورونا”

حذرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، المواطنين المسافرين إلى الصين ودول أخرى، من عدم أخذ الاحتياطات الصحية الوقائية بسبب انتشار فيروس "كورونا" ، ومن أهمها تجنب الحيوانات ومنتجاتها، والاختلاط بالمرضي، وعدم السفر أثناء وجود أعراض مرضية.

“الخارجية” تحذر المواطنين المسافرين من إهمال إجراءات الوقاية من ” كورونا”

حذرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، المواطنين المسافرين إلى الصين ودول أخرى، من عدم أخذ الاحتياطات الصحية الوقائية بسبب انتشار فيروس “كورونا” ، ومن أهمها تجنب الحيوانات ومنتجاتها، والاختلاط بالمرضي، وعدم السفر أثناء وجود أعراض مرضية.




حذرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، المواطنين المسافرين إلى الصين ودول أخرى، من عدم أخذ الاحتياطات الصحية الوقائية بسبب انتشار فيروس “كورونا” ، ومن أهمها تجنب الحيوانات ومنتجاتها، والاختلاط بالمرضي، وعدم السفر أثناء وجود أعراض مرضية.

وذكرت الوزارة على حسابها عبر موقع ” تويتر”، “في ظل ما تشهده عدة دول من انتشار فيروس الالتهاب الرئوي الجديد كورونا، وحرصاً من وزارة الخارجية والتعاون الدولي على سلامة المواطنين، تنصح وزارة الخارجية مواطني الدولة بإتباع إرشادات الوقاية من الفيروس الصادرة من الجهات الصحية المختصة في الإمارات”.

وشددت على ضرورة أن يلتزم المواطنين المتواجدين في هذه الدول أهمية اتباع تعليمات السلامة والوقاية الطبية حفاظاً على سلامتهم، وفي الحالات الطارئة يرجى التواصل مع أقرب بعثة للدولة في الخارج أو مع رقم مركز اتصال الوزارة 0097180044444 كما تدعو المواطنين للتسجيل في خدمة تواجدي.

ونشرت الوزارة مجموعة من النصائح الخاصة بفيروس كورونا المنتشر في الصين وعدة دول حول العالم، وهي تجنب الحيوانات (حية أو ميتة) وأسواق الحيوانات ، والمنتجات التي تأتي من الحيوانات (مثل اللحوم غير المطهية)، تجنب الاختلاط بالمرضى المصابين بأعراض تنفسية غسل اليدين كثيرا بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل، استخدام مطهر الأيدي إذا لم يتوفر الصابون والماء، تغطية الفم والأنف بمنديل عند السعال أو العطس، عدم السفر أثناء وجود أعراض مرضية.

وذكرت سفارة الدولة في الصين عبر حسابها على “تويتر” أن فيروس كورونا الجديد ظهر في مدينة ووهان في ديسمبر 2019م وانتشر الى المقاطعات الاخرى، وهو فيروس غامض وينتمي الى فصيلة (B)، وينتقل هذا الفيروس عبر الكائنات الحية عن طريق السعال والعطس.

وأشارت إلى الإجراءات المشددة التي اتخذت لاحتواء انتشار الفيروس، حيث ذكرت التقارير الإعلامية الصينية أن السلطات الصحية الصينية تبنت تدابير صارمة للوقاية والسيطرة على السلالة الجديدة من الفيروس التي تسببت في تفشي الالتهاب الرئوي في ووهان بمقاطعة هوبى .

وأشارت التقارير إلى أنه تم الابلاغ عن 77 حالة اصابة مؤكدة بالفيروس – 2019-nCoV – فى البر الرئيسى الصينى، ليصل اجمالى عدد الحالات المؤكدة فى البر الرئيسى الصينى الى 291 ، توفى ستة منهم ، وفقا لما ذكرته لجنة الصحة الوطنية، ومن بين الحالات الجديدة ، تم الإبلاغ عن 72 حالة في مقاطعة هوبي ، واثنتان في شنغهاي وثلاث في بكين.

رابط المصدر للخبر