الام العظام عند البرد اسبابها وطرق علاجها

الام العظام عند البرد اسبابها وطرق علاجها

يترافق موسم برد الشتاء بالعديد من الامراض الشائعة والمشاكل الصحية نتيجة انخفاض درجات الحرارة والجليد الذي تشهده دول عدة. ويعد الام العظام من ابرز المتاعب التي يعانيها الناس خلال فصل الشتاء والهواء البارد الذي يضعف مناعة الجسم لجهة الوقاية من البرد القارس ما ينعكس سلبا على صحة العظام والاصابة بالالام متفاوتة. فما هي ابرز اسباب …

يترافق موسم برد الشتاء بالعديد من الامراض الشائعة والمشاكل الصحية نتيجة انخفاض درجات الحرارة والجليد الذي تشهده دول عدة.

ويعد الام العظام من ابرز المتاعب التي يعانيها الناس خلال فصل الشتاء والهواء البارد الذي يضعف مناعة الجسم لجهة الوقاية من البرد القارس ما ينعكس سلبا على صحة العظام والاصابة بالالام متفاوتة.

فما هي ابرز اسباب واعراض الام العظام عند البرد في الشتاء، وكيف يمكن علاجها والوقاية منها؟

اسباب الام العظام عند البرد

لا يوجد اتفاق كامل حول الاسباب المؤدية لالام العظام عند البرد، الا ان دراسات معينة اشارت الى ظهور الالم في العظام عندما يكون الهواء باردا نتيجة التغيرات في ضغط الهواء او ما يعرف بالضغط الجوي في درجات الحرارة الباردية.

وضغط الهواء هو كتلة الهواء المحيطة بنا، وعند انخفاض ضغط الهواء من حولنا تتمدد انسجة الجسم او تتورم ما يؤدي لزيادة الضغط على مساحة المفصل والتسبب بالم المفاصل او العظام. ويزداد هذا الالم لدى الاشخاص الذين يعانون من امراض معينة مثل التهاب المفاصل او كسور في العظام.

ويسبب البرد زيادة في لزوجة السائب الزليلي المسؤول عن تشحيم وتغذية الغضاريف، ما يضاعف من الصلابة واحتكاك المفاصل والالم عند انخفاض درجات الحرارة.

وهناك نظريات تشير الى انه عند الشعور بالبرد، تضيق الاوعية الدموية وتتسبب بانخفاض في تدفق الدم لاجزاء مختلفة من الجسم ومنها العظام ما يولد الشعور بالالم.

اعراض الام العظام عند البرد

يشعر الانسان بجملة من الاعراض المصاحبة لالم العظام اثناء البرد ومنها:

• الم المفاصل الحاد خاصة في عظام الاطراف والرقبة.

• تيبس المفاصل.

• تورم المفاصل واحمرارها.

• عدم القدرة على الحركة بشكل جيد.

• فقدان الشهية والضعف العام.

• فقر الدم وارتفاع حرارة الجسم بشكل حاد.

• تشوه المفاصل على المدى الطويل.

طرق علاج الم العظام عند البرد

يكمن العلاج المبدئي في اجراء تغييرات على ضغط الهواء من خلال الجلوس في مكان دافئ او تغطية الجسم بملابس دافئة وسميكة.

كذلك استخدام وسائل التدفئة المختلفة والامنة داخل المنزل او في مكان العمل والتحرك بشكل نشيط للحفاظ على حرق السعرات الحرارية التي تبقي درجة حرارة الجسم دافئة.

كما بالامكان تناول مسكنات الالم التي يصفها الطبيب المعالج، ودهن الجسم بزيت الزيتون البكر الذي يساعد على التدفئة بشكل كبير.

اما في حال استمرار الم العظام لوقت طويل يجب استشارة الطبيب فورا، اذ قد يكون هذا الالم مؤشرا على حالة صحية خطرة.

هذا وتساعد التمارين الرياضية على تخفيف الم العظام لكن بشرط متابعتها مع مدرب شخصي او طبيب مختص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً