أجهزة تحسين السمع تقلل من خطر الإصابة بالخرف

أجهزة تحسين السمع تقلل من خطر الإصابة بالخرف

وجدت دراسة حديثة نشرت في مجلة غاما لأمراض الأنف والأذن والحنجرة، أن أجهزة السمع تفيد كبار السن بطرق متعددة، من السلامة البدنية، إلى صحة الدماغ. يعاني شخص واحد من أربعة أشخاص تقريباً في الولايات المتحدة من الذين تتراوح أعمارهم بين 65 و74 عاماً من ضعف السمع. وربط الخبراء بين ضعف السمع والإصابة بالخرف، والاكتئاب، والقلق، ومشاكل المشي، والسقوط، ووجدت …




alt


وجدت دراسة حديثة نشرت في مجلة غاما لأمراض الأنف والأذن والحنجرة، أن أجهزة السمع تفيد كبار السن بطرق متعددة، من السلامة البدنية، إلى صحة الدماغ.

يعاني شخص واحد من أربعة أشخاص تقريباً في الولايات المتحدة من الذين تتراوح أعمارهم بين 65 و74 عاماً من ضعف السمع.

وربط الخبراء بين ضعف السمع والإصابة بالخرف، والاكتئاب، والقلق، ومشاكل المشي، والسقوط، ووجدت الدراسة أن استخدام جهاز السمع يقلل من خطر الإصابة بهذه المشاكل الصحية.

ويقول إلهام محمودي، المشرف على الدراسة من جامعة ميشيغان، إن لدى الذين يعانون من فقدان السمع، حالات صحية سلبية أخرى، لذلك تسمح الدراسة للعلماء بالتعرف على الآثار الإيجابية لأجهزة السمع على الصحة.

ويعزو العلماء مساهمة جهاز السمع في تقليص احتمال الإصابة بالخرف، إلى أن تقوية السمع تزيد التواصل والتفاعل الاجتماعي مع الآخرين، وتعزز قدرات الدماغ المعرفية، وفق “ديلي ميل” البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً