الإمارات تطلق مبادرة ” تعاضد الأصدقاء” تضامنا مع المتضررين من حرائق الغابات في استراليا

الإمارات تطلق مبادرة ” تعاضد الأصدقاء” تضامنا مع المتضررين من حرائق الغابات في استراليا

أطلقت دولة الامارات اليوم مبادرة ” تعاضد الأصدقاء ” وذلك تضامنا مع المتضررين من حرائق الغابات التي تشهدها أستراليا.

أطلقت دولة الامارات اليوم مبادرة ” تعاضد الأصدقاء ” وذلك تضامنا مع المتضررين من حرائق الغابات التي تشهدها أستراليا.

تأتي المبادرة بالتنسيق بين هيئة الهلال الأحمر الإماراتي والصليب الأحمر الأسترالي في إطار تضافر الجهود الدولية للعديد من المنظمات الإنسانية حول العالم لجمع الأموال و مساعدة المتضررين من حرائق الغابات التي تعد الأولى من نوعها في أستراليا.

و في هذا الصدد قالت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي أن دولة الإمارات تتضامن مع أستراليا في هذه الأزمة التي تمر بها بسبب الحرائق غير المسبوقة.

و أكدت أن دولة الإمارات تقف مع الشعب الأسترالي الصديق و أطلقت في هذا الصدد مبادرات للتضامن مع أستراليا في أزمتها من خلال عرض مرئي على برج خليفة و طيران الإمارات و الاتحاد تحت شعار #تعاضد_الأصدقاء.

وأضافت أنها أجرت محادثات مع وزير الداخلية الأسترالي و رؤساء الجهات المعنية في أستراليا بشأن التنسيق وتحديد نوع الدعم.

من جهته قال الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام للهلال الأحمر الاماراتي إنه و بمتابعة حثيثة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تم التنسيق مع الصليب الأحمر الأسترالي لبحث أفضل السبل لمساعدة المتضررين من الحرائق خاصة أولئك الذين فقدوا أفرادا من عائلاتهم أو تضررت منازلهم .

وأضاف الفلاحي أن الهلال الأحمر الإماراتي والصليب الأحمر الأسترالي، قررا إطلاق مبادرة لجمع التبرعات لضحايا حرائق الغابات مؤكدا حرص قيادتنا الرشيدة الدائم على الوقوف إلى جانب الأصدقاء في الأوقات الصعبة وثمن مشاركة أبناء الدولة ومن يقيم فيها في جميع المبادرات والحملات التي تنظمها الهيئة لمساعدة الأشقاء و الأصدقاء.

جدير بالذكر أن مبادرة ” تعاضد الأصدقاء ” لصالح أستراليا جاءت في أعقاب الإتصال الهاتفي الذي أجراه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مع معالي سكوت موريسون رئيس وزراء أستراليا وأعلن خلاله عن تضامن دولة الإمارات مع أستراليا في هذه الأزمة وأنها على استعداد لدعم الشعب الأسترالي من خلال توفير الخبرات اللازمة، والمعدات والقوى العاملة وغيرها من أشكال الدعم للمساعدة على مكافحة الحرائق وإعادة البناء لما خلفته من أضرار.

من جهتها عبرت جولي شامي القائم بالأعمال في سفارة أستراليا في أبوظبي عن امتنانها العظيم للدعم الذي تلقته أستراليا من دولة الإمارات و توجهت بالشكر العميق إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على تضامنه مع الشعب الأسترالي في هذه الأزمة.. كما قدمت الشكر لجميع الجهات الداعمة في دولة الامارات مؤكدة تقدير جميع الأستراليين لهذه المبادرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً