خبير : المعادلة السياسية والعسكرية في ليبيا قابلة للتغيير

خبير : المعادلة السياسية والعسكرية في ليبيا قابلة للتغيير

قال استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة الدكتور طارق فهمي، إن المسألة الليبية ستشهد مزيداً من التطورات على الصعيدين السياسي والعسكري خاصة بعد تدخل الأتراك على الساحة العسكرية والميدانية. وأشار فهمي ، إلى وجود عدة سيناريوهات متوقعة بعد إرسال القوات التركية سواء من ناحية المواجهة العسكرية المتوقعة، مشدداً على أن المعادلة الداخلية السياسية سيتم تغييرها …




الجيش الوطني الليبي (أرشيفية)


قال استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة الدكتور طارق فهمي، إن المسألة الليبية ستشهد مزيداً من التطورات على الصعيدين السياسي والعسكري خاصة بعد تدخل الأتراك على الساحة العسكرية والميدانية.

وأشار فهمي ، إلى وجود عدة سيناريوهات متوقعة بعد إرسال القوات التركية سواء من ناحية المواجهة العسكرية المتوقعة، مشدداً على أن المعادلة الداخلية السياسية سيتم تغييرها بالكامل، بالرغم مما يثار حول السيطرة على سرت بالكامل، أو حتى تمكن المشير خليفة حفتر والجيش الليبي من دخول طرابلس.

وأضاف، أن الواقع الاستراتيجي بالكامل قابل للتغيير خلال الأيام المقبلة، سواء بعد إرسال قوات تركية، أو جنود من المرتزقة أو من عناصر الميلشيات المسلحة، وكل هذه العناصر سيكون لها تأثير على الصعيد العسكري، بالرغم من التقدمات التي حققتها قوات حفتر، فمع زيادة مساحة الخلافات فإن المعادلة حتماً ستتغير.

وفيما يتعلق بالمسار السياسي، أشار إلى أن هناك تحركات هامة فاعلة من بينها اللقاء المرتقب بالقاهرة والذي تستضيفه القاهرة الأربعاء مع وزراء خارجية فرنسا وإيطاليا واليونان وقبرص، إلى جانب ما شهدته الجزائر من اتصالات، مبيناً أن مسار برلين قد يكون جزء من الحل السياسي، إلا أن الأمور قابلة للتغيير نتيجة غموض بعض المواقف الدولية ومنها موقف الولايات المتحدة الأمريكية والروس وتونس والجزائر.

وحول الموقف المصري، أكد الخبير السياسي أن الموقف المصري ربما يشهد تطوراً كبيراً بالتنسيق مع كافة الجهات ويظل لقاء القاهرة جزء مهم في حسابات المواقف السياسية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً