استعراض خلق بيئة متكاملة في «مدارس حماية»

استعراض خلق بيئة متكاملة في «مدارس حماية»

أكد اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، أهمية ضمان سير الأداء في مدارس حماية التابعة لشرطة دبي، وذلك من خلال الإشراف على جودة وبيئة التعليم فيها من قبل «مجلس أمناء مدارس حماية»، واقتراح طرق وممارسات ووسائل وأدوات لتطويرها، وتوفير المتطلبات والاحتياجات الداعمة لها، والمتابعة المستمرة وتقييم مستوى النتائج، ما يضمن الارتقاء بالعملية التعليمية في …

emaratyah

أكد اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، أهمية ضمان سير الأداء في مدارس حماية التابعة لشرطة دبي، وذلك من خلال الإشراف على جودة وبيئة التعليم فيها من قبل «مجلس أمناء مدارس حماية»، واقتراح طرق وممارسات ووسائل وأدوات لتطويرها، وتوفير المتطلبات والاحتياجات الداعمة لها، والمتابعة المستمرة وتقييم مستوى النتائج، ما يضمن الارتقاء بالعملية التعليمية في كافة مدارس حماية، وتحقيق الأهداف المنشودة.
جاء ذلك، خلال ترؤسه للاجتماع الرابع لمجلس أمناء مدارس حماية للتربية والتعليم، بهدف مناقشة مستوى تنفيذ القرارات السابقة، واستعراض أهم المقترحات والمشاريع والبرامج والخطط التطويرية المستقبلية، التي تهدف للارتقاء بالعملية التعليمية وتوفير المتطلبات التي تضمن خلق بيئة متكاملة في «مداس حماية».
وأضاف أن الاهتمام بمدارس حماية يأتي في إطار الاهتمام بتحقيق أهداف واستراتيجية شرطة دبي من خلال متابعة المشاريع والأفكار التي أطلقتها، وأن مجلس أمناء مدارس حماية يُعنى بعملية الإشراف على هذه المدارس لضمان تحقيق الأهداف، من خلال متابعة جودة التعليم، مشيراً إلى أن التعاون المستمر لكافة الشركاء أثمر عن تحقيق الكثير من الإنجازات لهذه المدارس، وهو ما يعكس حرصهم وإدراكهم الكامل وإيمانهم بمشروع مدارس حماية وأهميته.وناقش الحضور العديد من المواضيع، من ضمنها الاطلاع على نتائج تنفيذ قرارات الاجتماع السابق، والتي تم تحقيقها بنسبة 100%.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً