الاتحاد الأوروبي يبحث في بروكسل ملفي إيران وليبيا

الاتحاد الأوروبي يبحث في بروكسل ملفي إيران وليبيا

يعقد وزراء خارجية فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا اجتماعاً، الثلاثاء، في بروكسل لبحث الملفّ الإيراني وكذلك الوضع في ليبيا، حسب ما أفادت مصادر أوروبية. ويأتي الاجتماع بعد 4 أيام على اغتيال الجنرال قاسم سليماني في غارة أمريكية في بغداد أججت التوتر في الشرق الأوسط.ويخشى الأوروبيون أيضاً تفاقم الأزمة الأمنية في ليبيا، غداة إعلان قوات المشير خليفة…




الاتحاد الأوروبي (أرشيف)


يعقد وزراء خارجية فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا اجتماعاً، الثلاثاء، في بروكسل لبحث الملفّ الإيراني وكذلك الوضع في ليبيا، حسب ما أفادت مصادر أوروبية.

ويأتي الاجتماع بعد 4 أيام على اغتيال الجنرال قاسم سليماني في غارة أمريكية في بغداد أججت التوتر في الشرق الأوسط.

ويخشى الأوروبيون أيضاً تفاقم الأزمة الأمنية في ليبيا، غداة إعلان قوات المشير خليفة حفتر سيطرتها على مدينة سرت في وسط البلاد.

وسيثير الوزراء الأوروبيون الذين سيجتمعون في بروكسل، الموضوعين مع وزير خارجية الاتحاد الأوروبي الإسباني الجنسية جوزيب بوريل.

وسيعقد وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، وفق ما قالت وزارة الخارجية البريطانية، لقاءً ثنائياً مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان قبل أن ينضمّ إليهما نظيراهما الإيطالي لويغي دي مايو والألماني هايكو ماس، لبحث الأزمة في ليبيا.

وسيناقش وزراء خارجية بريطانيا وفرنسا وألمانيا بعدها التوتر بين الولايات المتحدة وإيران عقب اغتيال الجنرال سليماني، حسب ما قال المصدر نفسه.

وهذه الدول الثلاث هي من الأطراف المشاركة في الاتفاق الدولي حول النووي الإيراني المبرم عام 2015 الذي قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب منه عام 2018، ما أطلق الأزمة بين واشنطن وطهران.

ورداً على اغتيال سليماني، أعلن بوريل باسم الاتحاد الأوروبي الدعوة الجمعة إلى اجتماع استثنائي لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي.

وعبّر بوريل، الإثنين عن “أسفه العميق” لإعلان إيران الأخير بشأن تخلّيها عن كل القيود المتعلّقة بتخصيب اليورانيوم.

من جهته، دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، الإثنين، إيران إلى “تجنب مزيد من العنف والاستفزازات”، بعد اجتماع استثنائي عقده الحلف على مستوى سفراء دول حلف شمال الأطلسي في بروكسل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً