ميليشيا الحوثي تنهار في مديرية مقبنة

ميليشيا الحوثي تنهار في مديرية مقبنة

كبّدت القوات المشتركة في اليمن، أمس، ميليشيا الحوثي خسائر فادحة، في جبهتي البرح ورسيان في مديرية مقبنة. وقالت مصادر يمنية: إن القوات المشتركة شنت هجمات بسلاح المدفعية والأسلحة المتوسطة لتدمير تعزيزات الميليشيا، حققت إصابات مركزة على مواقع مليشيا الحوثيين. وأكدت سقوط مئات القتلى والجرحى بينهم قادة في ميليشيا الحوثي، خلال تدمير آليات ومخازن من عتاد…

كبّدت القوات المشتركة في اليمن، أمس، ميليشيا الحوثي خسائر فادحة، في جبهتي البرح ورسيان في مديرية مقبنة.

وقالت مصادر يمنية: إن القوات المشتركة شنت هجمات بسلاح المدفعية والأسلحة المتوسطة لتدمير تعزيزات الميليشيا، حققت إصابات مركزة على مواقع مليشيا الحوثيين. وأكدت سقوط مئات القتلى والجرحى بينهم قادة في ميليشيا الحوثي، خلال تدمير آليات ومخازن من عتاد الميليشيا.

ولقي اثنان من القادة الميدانيين لميليشيا الحوثي مصرعهما بنيران قوات الشرعية في غرب تعز والضالع.

وذكر مصدر عسكري، أن قائد اللواء 17 مشاة من ميليشيا الحوثي، علي عبدالرزاق الشرعبي والمعروف باسم ابو زيد، قُتل بنيران قوات الشرعية في جبهة الربيعي، غرب مدينة تعز. ووفقا لما قاله المصدر فان القيادي الحوثي محمد العقود و4 من مرافقيه كانوا قد لقوا مصرعهم في نهاية ديسمبر في مركز مديرية حيفان شرق محافظة تعز ، إثر قصف مدفعي استهدف آليتهم .

من جهتها، شنت ميليشيا الحوثي، قصفاً عنيفاً على مواقع القوات المشتركة الواقعة في إطار مراقبة نقاط الارتباط التي وضعتها لجنة الرقابة الأممية لتنفيذ إعادة الانتشار، في مدينة الحديدة غربي البلاد، في انتهاك جديد لوقف إطلاق النار الذي ترعاه الأمم المتحدة في المحافظة.

وقالت مصادر عسكرية ميدانية إن «الميليشيا استهدفت مواقع القوات المشتركة المتواجدة في كليو 16، ومواقع القوات المتواجدة بالقرب من مطاحن البحر الأحمر التي تقع في إطار نقطة الارتباط الثالثة، والتي وضعتها لجنة الرقابة الأممية، مستخدمة الأسلحة الرشاشة المتوسطة عيار 14.5 وسلاح معدل البيكا». وأكد محاولة ميليشيا الحوثي استهداف النقطة المشتركة بالخط العام، إلا أن القوات المشتركة نجحت في كسر الهجوم وأجبرت الميليشيا على الفرار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً