«مدني أم القيوين»: 2992 زيارة تفتيش مفاجئة للمنشآت

«مدني أم القيوين»: 2992 زيارة تفتيش مفاجئة للمنشآت

نفذت فرق الدفاع المدني بأم القيوين حملات تفتيشية مفاجئة على المصانع والشركات الموجودة في المناطق الصناعية بالإمارة، للتأكد من مدى التزامها بأنظمة الوقاية والسلامة ومن عمل أنظمة الإطفاء المتوافرة فيها، بحسب العقيد الدكتور سالم بن حمضه مدير إدارة الدفاع المدني في أم القيوين، الذي قال ل«الخليج» إن هذه الجولات التفتيشية تتم دورياً وأيضاً عند بداية إنشاء…

emaratyah

نفذت فرق الدفاع المدني بأم القيوين حملات تفتيشية مفاجئة على المصانع والشركات الموجودة في المناطق الصناعية بالإمارة، للتأكد من مدى التزامها بأنظمة الوقاية والسلامة ومن عمل أنظمة الإطفاء المتوافرة فيها، بحسب العقيد الدكتور سالم بن حمضه مدير إدارة الدفاع المدني في أم القيوين، الذي قال ل«الخليج» إن هذه الجولات التفتيشية تتم دورياً وأيضاً عند بداية إنشاء المصنع أو الشركة وعند تجديد الرخصة التجارية سنوياً، حيث تسهم هذه الإجراءات في تخفيض نسب الحرائق بشكل ملحوظ، وأن الإدارة نفذت حملات تفتيشية مفاجئة العام الماضي على 2992 منشأه تجارية وصناعية، منها 40 منشأة خطرة بالتنسيق مع البلدية والدائرة الاقتصادية في الإمارة، إلى جانب تنظيم 57 تمريناً تدريبياً و54 محاضرة تثقيفية منذ بداية العام استفاد منها عدد كبير من المتعاملين.
وقال إن الدفاع المدني بأم القيوين رفع دراسة لإنشاء مهبطين لطائرتي هليكوبتر لطائرات الإسعاف في الإمارة، أحدهما في منطقة الأقرن والثاني في منطقة مهذب بالتنسيق مع الجناح الجوي، لسرعة التدخل وإسعاف الحالات الطارئة في حال حدوث إصابات بسبب الحرائق.
وتابع أن إدارة الدفاع المدني أطلقت حملة «منزلي آمن» بالتعاون مع المجلس التنفيذي في أم القيوين والتي تستهدف تدريب الفئات المساعدة، حيث المستهدف منها 1000، تم تدريب 450 منها، كما أن تلك الحملة سوف تستمر حتى 2021.
وأكد أن هناك تنسيقاً مع البلدية وبرنامج الشيخ زايد للإسكان عند تسليم المنازل للمواطنين تكون جاهزة من حيث تركيب كاشف الدخان، كما أن هناك تنسيقاً وتعاوناً مع دائرة البلدية فيما يخص عملية تجديد العقود الإيجارية بالنسبة للساكنين، فلا يتم تصديق العقد إلا بعد إحضار شهادة استيفاء الأمن والسلامة من المالك وإبرازها للجهات المختصة في الدفاع المدني، وأن هذا النظام مطبق فقط في الإمارة، إضافة إلى أن تركيب الطفايات وبطانية الحريق يعد شرطاً لاستلام شهادة الإنجاز للمباني، الأمر الذي سوف يحد من حوادث الحريق والخسائر في الأرواح والممتلكات، مشيراً إلى أهمية التزام أصحاب شركات المقاولات والمكاتب الاستشارية بالمواصفات والاشتراطات الواردة في «كود الإمارات» الخاص باشتراطات الأمن والسلامة في المباني السكنية، ضمن المتطلبات الخاصة بالفلل والتي تضمن السلامة من الحرائق أو الحد منها

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً