أشاد أعضاء من المجلس الوطني الاتحادي بإعلان نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن العام 2020 سيكون “عام الاستعداد للخمسين”، والاحتفال باليوبيل الذهبي للإمارات في الثاني من ديسمبر 2021، وأكدوا عبر 24 أنها بداية جديدة لتحقيق المزيد من الإنجازات في ظل قيادة حكيمة تستشرف المستقبل وتضع الخطط الاستراتيجية لتكون الإمارات في مصاف الدول وفي المركز الأول دائماً.

ولفتت عضو المجلس الوطني الاتحادي ناعمة الشرهان، أن إعلان الشيخ محمد بن راشد عام 2020 سيكون “عام الاستعداد للخمسين”، هو رسالة موجهة لأبناء الإمارات وللعالم للاحتفال بإنجازات خمسين عام لهذه الدولة الكبيرة بالعمل والإنجاز والصغيرة بالعمر.

إنجازات حافلة
وقالت: “نحن عيال زايد يحق لنا أن نفخر بما وصلت إليه دولة الإمارات وما حققته من إنجازات على جميع الأصعدة، وهذه الاحتفالية سوف تظهر إنجازات الإمارات منذ 50 عام في ظل قيادة حكيمة تستشرف المستقبل وتضع الخطط والبرامج التنموية لتحقيق رفاه شعبها وكل من يعيش على أرضها الطيبة.

وأضافت: “دولتنا تمشي بخطى ثابتة واستطاعت في فترة وجيزة أن تثبت للعالم أن شعب الإمارات قادر على يكون النموذج الأمثل وأن دولتنا قادرة أن تنافس وأن تصل إلى العالمية والتنافسية وحتى إلى الفضاء، وعام 2020 سيكون عام الإنجازات وانطلاقة جديدة نحو مئوية الإمارات 2071.

وقالت عضو المجلس الوطني الاتحادي ساره محمد أمين فلكناز: “الشيخ محمد بن راشد يرغب بأن يكون عام 2020 سنة الانطلاقة الكبرى، والقفزات النوعية في الاقتصاد، والتعليم، والبنية التحية، والصحة، والإعلام على أن تكون بروح الفريق الواحد، ونحن نقول جميعاً ومعاً.. نحن لها بإذن الله سنكون كما يريدها، وسنعمل بجهد أكبر لنصل إلى رؤيته وطموحه الذي يكمل مسيرة الآباء المؤسسون، بكل ما نملك من قدرات وأفكار وأعمال وجهود لنسهم معا في تحقيق مسيرة مئوية الإمارات”.

استمرارية العمل
وأضافت فلكناز: ” اختيار عام 2020 كعام استعداد للخمسين دليل على سعي القيادة الحكيمة في استمرارية العمل لجعل الإمارات بين الدول المتقدمة ورائدة في شتى المجالات، سيكون عام 2020 عام الاستعداد لمئوية دولتنا، وستكون احتفالية الخمسين اليوبيل الذهبي لدولتنا عام فخر لنا جميعاً”.

عام الطموح الأكبر
وقال عضو المجلس الوطني الاتحادي أحمد عبدالله الشحي: “أعلن الشيخ محمد بن راشد، والشيخ محمد بن زايد أن عام 2020 سيكون “عام الاستعداد للخمسين”، عام رسم حاضره منذ السبعين، وها نحن نسطر حلمه لـ 50 القادمة عام الطموح الأكبر، والفكر الواعد عام توحيد القلوب والأيادي يداً بيد، “عام الاستعداد للخمسين”، سيكون عام الطموح ومعانقة الفضاء عام الانطلاقة الكبرى بل والأكبر سيكون افتتاحية عام جديد بإنجاز أكبر”.

وأضاف: ” 2020 سيكون عام الإنجازات التي بدأت ولن تنتهي، ونحن صناع الفخر والمجد دائماً نحن أبناء زايد في ظل قيادة حكيمة تستشرف المستقبل نطمح ونسعى أن تكون الإمارات دائماً في المركز الأول وبلد صناعة الانجازات في كافة المجالات، مكملين مسيرة من بنوا الاتحاد وصنعوا الأمجاد مكملين مسيرات الـ50 عام القادمة لتحقيق مئوية ورؤية الإمارات 2071.

ونوه الشحي أن رؤية القيادة الحكيمة رؤية طموح وبناء لأجل الوطن وأبناء الوطن، ولترسيخ بنيان الآتحاد. رؤية تعمل لأجل التميز، والإبداع، والتطور، وتحقيق المركز الأول لدولتنا في شتى المجالات وفي المحافل الدولية. هنيئاً لنا شعب الإمارات بقيادة تعشق القمم.