سلطان يفتتح الدورة الخامسة لمهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي

سلطان يفتتح الدورة الخامسة لمهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ليلة أمس الخميس، انطلاق فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي، وسط أجواء جماهيرية في قلب صحراء الشارقة بمنطقة الكهيف. تنظم المهرجان، إدارة المسرح بدائرة الثقافة، وتستمر فعالياته حتى 16 ديسمبر الجاري. بدأت مجريات حفل الانطلاق بوصول موكب صاحب السمو حاكم الشارقة، …

emaratyah

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ليلة أمس الخميس، انطلاق فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي، وسط أجواء جماهيرية في قلب صحراء الشارقة بمنطقة الكهيف.

تنظم المهرجان، إدارة المسرح بدائرة الثقافة، وتستمر فعالياته حتى 16 ديسمبر الجاري.

بدأت مجريات حفل الانطلاق بوصول موكب صاحب السمو حاكم الشارقة، حيث كان في استقباله كبار المسؤولين وعدد من فناني المسرح الإماراتي والخليجي والعربي، وجمهور كبير من سكان المنطقة ومرتادي المناطق البرية، ليبدأ بعدها العرض الافتتاحي بمسرحية «مطايا البيان» الإماراتية، لمسرح الشارقة الوطني، من تأليف فيصل جواد، وإخراج محمد العامري، ومشاركة نخبة من فناني المسرح الإماراتيين.

وتُجسِّد مسرحية (مطايا البيان) البيئة الصحراوية العربية الأصيلة بعاداتها وتقاليدها وموروثها وقيمها، من خلال قصة رمزية عن قيمة وأمانة وشرف الكلمة التي تتباين طريقة نقلها بين ثلاثة أشقاء بعد أن كلفهم والدهم بنقل رسالة، فعلى الرغم من أن هذه الرسالة واحدة ومصدرها واحد، فإننا نجد اختلافاً في نقلها وتأويل معانيها ودلالاتها عند كل واحد من الأشقاء الثلاثة، بحسب ما اكتسب كل منهم من قيم وخلق، فيظهر التباين فيما بينهم جلياً في نقل رسالة الأب.

ويأتي المهرجان مواصلة للنجاحات التي حققتها الدورات السابقة، بما يعكس الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في دعم المسرح والمسرحيين ونقل المسرح إلى قلب الصحراء حيث الفضاءات الجديدة التي لا يقيدها حدود خشبة المسرح، وليعيش جمهور وعشاق المسرح تجربة فريدة في مشاهدة عروض مسرحية في وسط الصحراء.

ويشارك في مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي في دورته الحالية 6 مسرحيات عربية، من الإمارات والكويت وموريتانيا والأردن والسودان والعراق، وقد أنتجت خصيصاً للمشاركة في المهرجان الذي يعنى بمقاربة وإبراز الصلات الكائنة والممكنة بين الفن المسرحي والأشكال التعبيرية والأدائية التقليدية التي طورتها مجتمعات الصحراء العربية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً