محمد بن زايد: علاقاتنا مع قرغيزستان تشهد تقدماً ملحوظاً ونسعى لتعزيزها

محمد بن زايد: علاقاتنا مع قرغيزستان تشهد تقدماً ملحوظاً ونسعى لتعزيزها

عقد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، جلسة مباحثات رسمية مع سورونباي جينبيكوف رئيس جمهورية قرغيزستان الصديقة، الذي يقوم بزيارة رسمية للدولة على رأس وفد رفيع المستوى.واستهل سموه المباحثات التي جرت في قصر الوطن بأبوظبي بالترحيب برئيس قرغيزستان والوفد المرافق في دولة الإمارات، معرباً عن تطلعه لأن …

emaratyah

عقد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، جلسة مباحثات رسمية مع سورونباي جينبيكوف رئيس جمهورية قرغيزستان الصديقة، الذي يقوم بزيارة رسمية للدولة على رأس وفد رفيع المستوى.
واستهل سموه المباحثات التي جرت في قصر الوطن بأبوظبي بالترحيب برئيس قرغيزستان والوفد المرافق في دولة الإمارات، معرباً عن تطلعه لأن تشكل هذه الزيارة دفعة قوية للعلاقات بين البلدين والشعبين الصديقين، وتعزيزاً لقاعدة مصالحهما المشتركة في المجالات كافة.
ونقل سموه لرئيس قرغيزستان تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتمنياته له وجمهورية قرغيزستان الصديقة دوام التقدم والاستقرار.
وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن العلاقات بين البلدين شهدت تقدماً ملحوظاً في المجالات المختلفة، منوهاً إلى سعيهما المشترك لتعزيزها وتطويرها خلال الفترة القادمة.
وأوضح سموه: إن دولة الإمارات تمثل بوابة مهمة لقرغيزستان لأسواق منطقتي الخليج العربي والشرق الأوسط، وفي الوقت نفسه فإن قرغيزستان بموقعها الجغرافي المتميز في وسط آسيا، وما تتمتع به من إمكانات استثمارية واقتصادية ثرية وواعدة، تمثل أهمية كبيرة بالنسبة للإمارات.
وأضاف سموه: إن دولة الإمارات، منذ عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لديها نهج ثابت في علاقاتها الخارجية؛ يقوم على العمل من أجل التنمية والاستقرار والسلام في العالم كله، واستثمار إمكانات التعاون بين الدول المختلفة لصالح تنمية ورفاهية شعوبها.
وأشار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى أن دولة الإمارات حريصة على تعزيز علاقاتها مع قرغيزستان على المستويات كافة، بما يعود بالخير والنماء على البلدين ويحقق طموحات شعبيهما في التنمية والرخاء.
من جانبه، عبّر الرئيس سورونباي جانبيكوف رئيس جمهورية قرغيزستان الصديقة عن سعادته بزيارة دولة الإمارات، ولقائه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأعرب عن شكره لحسن الاستقبال، وكرم الضيافة اللذين حظي بهما، والوفد المرافق منذ أن وصل إلى الإمارات.
وأكد الاهتمام الكبير الذي تبديه بلاده لتطوير علاقاتها مع دولة الإمارات في المجالات المختلفة، وحرصها على التعرف إلى جوانب هذه التجربة، والاستفادة منها، مشيراً إلى الجوانب المشتركة في العادات والتقاليد العريقة، وسبل المحافظة عليها.
وسجل الرئيس سورونباي جانبيكوف كلمة في سجل الزوار أعرب خلالها عن تمنياته للعلاقات المتميزة بين جمهورية قرغيزستان ودولة الإمارات بمزيد من التنمية والتطور، بما يخدم مصالحهما المشتركة، وتطلعات شعبيهما إلى التقدم والازدهار.
وقد أقام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مأدبة غداء؛ تكريماً لضيف البلاد رئيس قرغيزستان والوفد المرافق.
حضر المباحثات والمأدبة.. صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، وأحمد جمعة الزعابي وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، وسلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، وريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وسهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة، وحسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، وسلطان بن سعيد البادي وزير العدل، ونورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، وأحمد بن علي محمد الصايغ وزير دولة، وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية عضو المجلس التنفيذي، والفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة، وسعيد مطر القمزي سفير الدولة لدى جمهورية أوزبكستان السفير غير المقيم لدى قرغيزستان إلى جانب عدد من المسؤولين.
كما حضرهما الوفد المرافق لضيف البلاد الذي يضم.. تشينغيز أيداربيكوف وزير خارجية جمهورية قرغيزستان، ودانيار سيديكوف رئيس إدارة السياسة الخارجية في مكتب رئيس الجمهورية، وألماز كينينبايف النائب الأول لرئيس مكتب رئيس الجمهورية، وموكانبيتوف سانجار تورودوجويفيتشو وزير الاقتصاد في قرغيزستان، وعازامات جامانكولوف وزير الثقافة والإعلام والسياحة، وكانيبيك إيساكوف وزير التعليم والعلوم، وأولوكبيك كوشكوروف وزير العمل والتنمية الاجتماعية، ونوربولوت ميرزاخميتوف وزير حالات الطوارئ، إلى جانب أعضاء البرلمان.. مارات أمانكولوف وزاريلبيك ريسالييف وكامتشيبيك جولدوشبايف وأولوكبيك أورمونوف وإميل توكتوشيف ونوربيك أليمبيكوف وعبد اللطيف جومابايف سفير فوق العادة ومفوض للجمهورية وأتكوربيك جمشيتوف مدعي عام الجمهورية إلى جانب عدد من كبار المسؤولين.
وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، قد استقبل سورونباي جينبيكوف رئيس جمهورية قرغيزستان الصديقة، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى الدولة تستغرق يومين.
وجرت لضيف البلاد مراسم استقبال رسمية، لدى وصوله قصر الوطن في العاصمة أبوظبي؛ حيث عزف السلام الوطني لجمهورية قرغيزستان، فيما أطلقت المدفعية 21 طلقة تحية للرئيس الضيف، واصطفت ثلة من حرس الشرف ترحيباً بزيارته.
بعدها صافح سورونباي جينبيكوف مستقبليه من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين في الدولة، فيما صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كبار المسؤولين المرافقين لرئيس قرغيزستان.
وقد كان في الاستقبال، صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وأحمد جمعة الزعابي وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، وسلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، وريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وسهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة، وحسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، وسلطان بن سعيد البادي وزير العدل، ونورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، وأحمد بن علي محمد الصايغ وزير دولة، وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، والفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة، وسعيد مطر القمزي سفير الدولة لدى جمهورية أوزبكستان سفير غير مقيم لدى قرغيزستان، وعدد من المسؤولين.
فيما يضم الوفد المرافق لضيف البلاد: تشينغيز أيداربيكوف وزير خارجية جمهورية قرغيزستان، ودانيار سيديكوف رئيس إدارة السياسة الخارجية في مكتب رئيس الجمهورية، وألماز كينينبايف النائب الأول لرئيس مكتب رئيس الجمهورية، وموكانبيتوف سانجار تورودوجويفيتشو وزير الاقتصاد في قرغيزستان وعازامات جامانكولوف وزير الثقافة والإعلام والسياحة وكانيبيك إيساكوف وزير التعليم والعلوم في الجمهورية وأولوكبيك كوشكوروف وزير العمل والتنمية الاجتماعية ونوربولوت ميرزاخميتوف وزير حالات الطوارئ في الجمهورية.. وأعضاء البرلمان.. مارات أمانكولوف وزاريلبيك ريسالييف وكامتشيبيك جولدوشبايف وأولوكبيك أورمونوف وإميل توكتوشيف ونوربيك أليمبيكوف وعبد اللطيف جومابايف سفير فوق العادة ومفوض للجمهورية أتكوربيك جمشيتوف مدعي عام الجمهورية إلى جانب عدد من كبار المسؤولين.
(وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً