كيف يمكن لـ La Pura أن تُبطئ الساعة البيولوجية؟

كيف يمكن لـ La Pura أن تُبطئ الساعة البيولوجية؟

يتوفر مكان مثالي حيث يمكن لكل سيدة أن تجد فيه إلهاماً شخصياً لأسلوب حياة صحي ومحسّن: يُعتبر منتجع لا بورا La Pura الصحي للسيدات، الملاذ في وادي كامبتال بالقرب من فيينا، ويعتبر نهر واشاو فندقاً صحياً لمعالجة آثار الشيخوخة، حيث يركز عن قرب على صحة السيدات ضمن أجواء مفعمة بالأنوثة- المنتجع الوحيد من نوعه في أوروبا. تُعتبر …

يتوفر مكان مثالي حيث يمكن لكل سيدة أن تجد فيه إلهاماً شخصياً لأسلوب حياة صحي ومحسّن: يُعتبر منتجع لا بورا La Pura الصحي للسيدات، الملاذ في وادي كامبتال بالقرب من فيينا، ويعتبر نهر واشاو فندقاً صحياً لمعالجة آثار الشيخوخة، حيث يركز عن قرب على صحة السيدات ضمن أجواء مفعمة بالأنوثة- المنتجع الوحيد من نوعه في أوروبا.

تُعتبر الشيخوخة الصحية بمثابة المفهوم الجديد، وهو أول مفهوم شامل يعالج جميع أمور الشيخوخة ويُقدم حلولاً مستدامة ومبتكرة لإبطاء عقارب الساعة البيولوجية في المستقبل. هذا مانسميه بالأخبار السارة! حيث يتوفر عرض الشيخوخة الصحية وفقاً لـ بورا، بما في ذلك الفحص الجيني مع إقامة لمدة 6 ليالٍ ( من 2390 يورو). بالمناسبة يستقبل منتجع لا بورا La Pura جميع ضيوفه من المطار أو محطة القطار الرئيسية بشكل مجاني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً