صندوق الوطن يطلق المرحلة المتقدمة لـ«المبرمج الإماراتي»

أطلق صندوق الوطن المرحلة المتقدمة من «المبرمج الإماراتي» والتي تقام ضمن مجموعتين رئيستين تضم كل منهما 110 طلاب وطالبات في إمارة عجمان، و110 طلاب وطالبات في مدينة العين.

صندوق الوطن يطلق المرحلة المتقدمة لـ«المبرمج الإماراتي»

أطلق صندوق الوطن المرحلة المتقدمة من «المبرمج الإماراتي» والتي تقام ضمن مجموعتين رئيستين تضم كل منهما 110 طلاب وطالبات في إمارة عجمان، و110 طلاب وطالبات في مدينة العين.

أطلق صندوق الوطن المرحلة المتقدمة من «المبرمج الإماراتي» والتي تقام ضمن مجموعتين رئيستين تضم كل منهما 110 طلاب وطالبات في إمارة عجمان، و110 طلاب وطالبات في مدينة العين.

وتقام فعاليات المرحلة المتقدمة في لغة البرمجة التي تهدف إلى إعداد وتأهيل جيل متمكن ومبدع من المبرمجين الإماراتيين الموهوبين على مدار 11 يوماً، وذلك خلال الفترة الممتدة من 15 لغاية 26 ديسمبر الجاري بالشراكة مع مجموعة شركات «الدار» وشركة «دارك ماتر»، وبالتعاون مع جامعتي الإمارات العربية المتحدة، وكلية المدينة الجامعية في عجمان.

أهداف

وتهدف هذه المرحلة لإكساب المشاركين معارف جديدة ومهارات متطورة وخبرات متقدمة في لغة البرمجة وفق منظومة تعليمية مبتكرة تقوم على اعتماد نهج التعلم المستمر من أجل تهيئة الناشئة لقيادة رحلة تعلمهم، وضمان وصولهم إلى بعد أكاديمي أعمق باعتماد نظام تعلم مدمج يجمع بين التعلم الصفي والإلكتروني عبر منصات تعليمية هدفها تعليم المشاركين لغات برمجة متقدمة، وتوظيفها على نحو أمثل للتقدم بمسار الحياة المهنية.

ومن جانبه قال محمد تاج الدين القاضي، مدير عام صندوق الوطن: «يشهد سوق العمل متغيرات متسارعة نتيجة التطور التكنولوجي الهائل الذي يشهده العالم في الوقت الراهن، وهو الأمر الذي يتطلب جيلاً من الكفاءات التي تمتلك مهارات متقدمة في لغات البرمجة لديها القدرة على مواكبة التغييرات وتلبية متطلبات مهن المستقبل. وتأتي هذه المرحلة المتقدمة ترجمة عملية لجهودنا في صندوق الوطن بالعمل على الاستثمار في الكوادر البشرية ».

وسيجري تنفيذ المرحلة من خلال 30 ساعة دراسية، تتوزع على 15 ساعة تعليمية صفية، و15 ساعة تعليمية أخرى مستقلة من خلال منصة إلكترونية تعليمية، وسيتم متابعة المشاركين من قبل المدربين لمعرفة مستوى تقدم الطلاب، ومن ثم تقييمهم إلكترونياً للحصول على تقرير مفصل حول أهم المهارات التي اكتسبها الطالب.

وتشتمل المرحلة على تطوير مهارات المشاركين في الفئة العمرية من 11 وحتى 14 سنة في لغة «بايثون»، وهي واحدة من أكثر لغات البرمجة طلباً على مستوى العالم في الوقت الراهن، كما يتضمن أيضاً تطوير قدرات المشاركين في الفئة العمرية من 7 ولغاية 10 سنوات في لغتي «جافا» و«جافا سكريبت» باعتبارها الأكثر استخداماً.

تميز

تعتبر مبادرة «المبرمج الإماراتي» منصة معرفية تتيح للطلاب والطالبات في مدارس الدولة اكتساب 3 لغات بما فيها البرمجة وتطوير مهارات التفكير الإبداعي، وكيفية بناء تطبيق إلكتروني من خلال مجموعة مكثفة من الدورات والبرامج التعليمية.

رابط المصدر للخبر