طائرة ركاب تنجو بأعجوبة بعدما دمر البرق مقدمتها

طائرة ركاب تنجو بأعجوبة بعدما دمر البرق مقدمتها

نجحت طائرة ركاب صغيرة في زامبيا في الهبوط بأعجوبة دون وقوع مأساة، بعد أن ضربتها صاعقة وعاصفة شديدة من البرد. ولحسن الحظ أنه لم يصب أحد بأذى ولكن الطائرة تعرضت لأضرار بالغة لا يمكن إصلاحها.

نجحت طائرة ركاب صغيرة في زامبيا في الهبوط بأعجوبة دون وقوع مأساة، بعد أن ضربتها صاعقة وعاصفة شديدة من البرد.

ولحسن الحظ أنه لم يصب أحد بأذى ولكن الطائرة تعرضت لأضرار بالغة لا يمكن إصلاحها.

وتسبب الحادث في تضرر مقدمة الطائرة بشكل كبير وإحداث ثقوب بها بعد تعرضها لضربات البرق وحبات البرد التي اصطدمت بمقدمتها.

وكانت الطائرة التابعة لشركة Proflight المحلية، تقل 41 راكبا إلى مطار كينيث كاوندا الدولي في العاصمة لوساكا، عندما دمر البرق وحبات البرد مقدمتها.

وقال أحد الركاب لوسائل الإعلام المحلية، إن الطائرة بدأت في الهبوط إلى المطار عندما ضربها برق.


وأشادت شركة “Proflight” المالكة للطائرة بمهارة الطيار والطاقم، مشيرةً إلى أنهم تفاعلوا مع الحـادث بالشكل المطلوب كما تم تدريبهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً