العراق: الحشد الشعبي ينشر “فرقة العباس” في النجف لضرب المحتجين

العراق: الحشد الشعبي ينشر “فرقة العباس” في النجف لضرب المحتجين

قالت تقارير عراقية محلية إن “فرقة العباس” في ميليشيات الحشد الشعبي والمقربة من مرجعية النجف، نشرت أمس الأربعاء تعزيزات عسكرية في مركز مدينة النجف، للمساعدة في تأمين المراقد والمدنية القديمة ومكاتب المراجع والمدارس الدينية، وفق صحيفة “الجريدة” الكويتية، اليوم الخميس. وجاء هذا التطور بعد أنباء عن اقتراب متظاهرين مساء أمس من الحوزات العملية في العاصمة المقدسة لدى الشيعة قبل ساعات…




مقاتل من فرقة العباس العراقية (أرشيف)


قالت تقارير عراقية محلية إن “فرقة العباس” في ميليشيات الحشد الشعبي والمقربة من مرجعية النجف، نشرت أمس الأربعاء تعزيزات عسكرية في مركز مدينة النجف، للمساعدة في تأمين المراقد والمدنية القديمة ومكاتب المراجع والمدارس الدينية، وفق صحيفة “الجريدة” الكويتية، اليوم الخميس.

وجاء هذا التطور بعد أنباء عن اقتراب متظاهرين مساء أمس من الحوزات العملية في العاصمة المقدسة لدى الشيعة قبل ساعات من إحراق محتجين غاضبين مبنى القنصلية الإيرانية فيها.

وكان قيس الخزعلي، زعيم ميليشيا عصائب أهل الحق في الحشد الشعبي والمحسوب على طهران، أعلن، مساء أمس، توجهه بشكل طارئ الى النجف مبدياً استعداده للدفاع عن المرجع الأعلى علي السيستاني، مضيفاً في تغريدة “كل من يعتقد أنه يمكن أن يمس شيئاً من المرجع الديني علي السيستاني واهم أشد الوهم”.

ومن جهته قال نائب رئيس ميليشيات الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، في بيان مقتضب، إن “جميع ألوية الحشد الشعبي الآن تحت أمرة المرجعية العليا، وسنقطع اليد التي تحاول أن تقترب من السيستاني.

وقالت مصادر إن زعيم كتائب سيد الشهداء، أبو آلاء الولائي أطلق تغريدة مماثلة لتحذير الخزعلي وتوجه بعدها إلى النجف.

أما رجل الدين الشيعي المعارض إياد جمال الدين، فاتهم “جواسيس إيران بتغيير وجهة التظاهرات من الحكومة الى المرجعة”، معتبراً أن “الدفاع عن المرجعية غطاء لنزول الميليشيات الإيرانية لإبادة المتظاهرين”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً