تحديد هويات 87 مسؤولاً عن استهداف المتظاهرين في إيران

تحديد هويات 87 مسؤولاً عن استهداف المتظاهرين في إيران

فرض قطع خدمات الإنترنت في إيران، تعتيماً على تفاصيل قمع المتظاهرين على أيدي ميليشيات الحرس الثوري، إلا أن حقائق جديدة وشخصيات متورطة في العنف بدأت تظهر، حسب موقع “الحرة” الإخباري، اليوم الأربعاء. ونقل الموقع عن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة، في مؤتمر صحافي أمس الثلاثاء بواشنطن، تفاصيل الانتفاضة الشعبية في إيران، وقمع الأمن للمتظاهرين.قتلى الاحتجاجاتوأشار نائب…




متظاهرون أمام دراجة نارية تحترق في طهران (أرشيف)


فرض قطع خدمات الإنترنت في إيران، تعتيماً على تفاصيل قمع المتظاهرين على أيدي ميليشيات الحرس الثوري، إلا أن حقائق جديدة وشخصيات متورطة في العنف بدأت تظهر، حسب موقع “الحرة” الإخباري، اليوم الأربعاء.

ونقل الموقع عن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة، في مؤتمر صحافي أمس الثلاثاء بواشنطن، تفاصيل الانتفاضة الشعبية في إيران، وقمع الأمن للمتظاهرين.
قتلى الاحتجاجات
وأشار نائب مدیر مكتب الحركة علي رضا جعفرزاده إلى أن عدد القتلى بلغ حتى الآن 450 قتيلاً في 173 مدينة في 31 محافظة إيرانية”.
وأوضح جعفرواده أن المتظاهرين هاجموا مقرات الحرس الثوري، ومراكز الباسيج، والمباني الحكومية، والمصارف المرتبطة بالحرس الثوري، ومحطات البنزين، ومتاجر للحرس أيضاً، مطالبين في نفس الوقت بإسقاط النظام.
كما كشفت حركة مجاهدي خلق في المؤتمر، أسماء وصور 87 من كبار المسؤولين الضالعين في قمع المتظاهرين وقتلهم، وحملات الاعتقالات في سبع محافظات.
قيادات الحرس الثوري
وأورد المتحدث أن أبرز المسؤولين، قيادات في الحرس الثوري الإيراني خاصة في محافظة طهران، مثل محمد رضا يزدي، سيروس صابري، وحسين ديني، ومحمد نعيمي، وحسن حسنزاده، وعلي رضا حيدراني، وماجد أمير عبداللهيان، ومختار نزاري.
وأوضح التقرير أن المسؤول عن القمع في طهران كان فيلق “محمد رسول الله”، وفي البرز، كبار قادة الحرس من فيلق “إمام حسن مجتبى”.
وفي محافظة فارس كلف فيلق “الفجر” بقمع الاحتجاجات، وفي كوردستان فيلق “بيت المقدس”، وفي كرمنشاه كان كبارة الحرس من فيلق “النبي الأكرم” ضالعين في قمع المحتجين.
وفي خوزستان أشرف فيلق “حضرة ولي العصر” على قمع المحتجين، وفي أصفهان قاد العميد مجتبى فدا، والعقيد عابديني، والعقيد إحسان الله رضابور المسؤولين عن فيلق “أنصار المهدي” قمع الاحتجاجات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً