حاكم الشارقة جعل الإنسان محور التنمـية

حاكم الشارقة جعل الإنسان محور التنمـية

هنأ عدد من مسؤولي الشارقة، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بحصول سموه على «وسام أم الإمارات»، وأكدوا أنه تكريم صادف أهله، نظراً للمنجزات التي تحققت على يد سموّه طوال السنوات الماضية. موضع العناية والرعاية قالت هنا السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، إن تكريم صاحب السموّ حاكم الشارقة، بمنحه «وسام…

emaratyah

هنأ عدد من مسؤولي الشارقة، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بحصول سموه على «وسام أم الإمارات»، وأكدوا أنه تكريم صادف أهله، نظراً للمنجزات التي تحققت على يد سموّه طوال السنوات الماضية.
موضع العناية والرعاية
قالت هنا السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، إن تكريم صاحب السموّ حاكم الشارقة، بمنحه «وسام أم الإمارات»، تقدير لمسيرة حاكم جعل شعبه في موضع العناية والرعاية في مختلف المجالات الإنسانية والمجتمعية والثقافية، لتأمين الحياة الكريمة له، وجعله نقطة انطلاق جميع المشاريع التي قدمتها الشارقة من أجل خير الإنسانية.
وأكدت السويدي أن منح سموه الوسام الذي يحمل اسم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، يحمل في أبعاده رسالة شكر وتقدير إلى صاحب السمو حاكم الشارقة، الذي ظل دائماً يدعم المرأة، ويحرص على تمكينها.
تقدير مستحق
من جانبه، أكد علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، أن منح صاحب السمو حاكم الشارقة، الوسام، تقدير مستحق لقائد جعل الإنسان وثقافته ومعرفته وأمنه واستقراره، محور التنمية وأساس النهضة، في نموذج للقائد الملهم الذي تقوم على يديه المجتمعات وتنهض الشعوب، لتكون قدوة للعالم بأسره.
وأشار إلى أن مبادرات سموه شملت جميع المجالات وتجاوزت الإمارات لتصل إلى الدول الشقيقة والصديقة، حاملة معها رسالة الإمارات وقيمها النبيلة، في العطاء والمحبة والتسامح، مركزة في الوقت نفسه على المبادئ الأسرية والمجتمعية التي ظل صاحب السمو حاكم الشارقة، يؤكدها في كل مناسبة باعتبارها من عوامل الاستقرار الضروري لمواصلة التقدم واستمرار التنمية.
عطاءات لا تنضب
أكد الدكتور خالد عمر المدفع، رئيس مدينة الشارقة للإعلام (شمس)، أن تكريم صاحب السمو حاكم الشارقة، جاء تقديراً لمبادرات سموه اللامحدودة وعطاءاته التي لا تنضب، والتي جعلت مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة أكثر أماناً واستقراراً والإنسان فيه أكثر ثقافة ومعرفة.
وقال: «كلنا فخرٌ واعتزاز بحصول صاحب السمو حاكم الشارقة، على هذا الوسام المستحق لقائد استثنائي جعل الإنسان محور التنمية وأساس التقدم، وعمل على إطلاق المبادرات وتنفيذ المشاريع التي تتمحور حول العلم والمعرفة والقيم المجتمعية والإنسانية، لتكون رؤى وتوجيهات سموه سبيلاً للارتقاء الحضاري والنهضة المعرفية، التي تنعكس إيجاباً على جميع المجالات الحياتية».
قائد مسيرة التنمية
قال جمال بن عبيد البح رئيس منظمة الأسرة العربية إن تكريم صاحب السمو حاكم الشارقة وتقليده وسام أم الإمارات، تكريم صادف أهله، فهو قائد ملهم استثنائي جمع قوة الفكر والعمل، فهنيئاً لوطننا الحبيب الغالي نماذج مشرفة من قادته الاستثنائيين.
إن تكريم سلطان الثقافة والمعرفة والعلم والفكر بصمة تاريخية تؤكد التلاقي الحضاري بين القيادة الإماراتية ومنهجيات العمل الثقافي والفكري الخلاق باعتبار سموه قائد مسيرة التنمية الإنسانية والثقافية الحضارية في إماراتنا الحبيبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً