أمريكا تتهم مواطناً صينياً بالتجسس.. وبكين تعترض “بشدة”

أمريكا تتهم مواطناً صينياً بالتجسس.. وبكين تعترض “بشدة”

أعلنت وزارة العدل الأمريكية أمس الخميس أنّه تمّ توجيه تهمة التجسّس الصناعي وسرقة أسرار تجاريّة إلى مواطن صينيّ كان يعمل موظفاً في مجموعة مونسانتو. وبحسب بيان الوزارة، كان هايتاو شيانج البالغ 42 من العمر، موظفاً في مجموعة مونسانتو الزراعيّة الأمريكية العملاقة وفرعها “ذي كلايمت كوربوريشن” بين عامي 2008 و2017.وقد أوقف في يونيو (حزيران) 2017 في أحد المطارات وبحوزته تذكرة سفر إلى…




وزارة العدل الأمريكية (أرشيف)


أعلنت وزارة العدل الأمريكية أمس الخميس أنّه تمّ توجيه تهمة التجسّس الصناعي وسرقة أسرار تجاريّة إلى مواطن صينيّ كان يعمل موظفاً في مجموعة مونسانتو.

وبحسب بيان الوزارة، كان هايتاو شيانج البالغ 42 من العمر، موظفاً في مجموعة مونسانتو الزراعيّة الأمريكية العملاقة وفرعها “ذي كلايمت كوربوريشن” بين عامي 2008 و2017.

وقد أوقف في يونيو (حزيران) 2017 في أحد المطارات وبحوزته تذكرة سفر إلى الصين وبرامج كان يعمل عليها.

وقال نائب وزير العدل المكلّف مسائل الأمن القومي الأمريكي جون ديميرز إنّ توجيه هذا الاتّهام يُشكّل “مثالاً آخر على استخدام الحكومة الصينيّة برامج من أجل تشجيع الموظّفين على سرقة الملكيّة الفكريّة (العائدة الى) أرباب عملهم الأمريكيين”.

ومن جهته، صرح نائب مدير مكتب التحقيقات الفدرالي لمكافحة التجسس جون براون أن “التكنولوجيا الثورية التي تشكل محور هذه القضية تمثل أفضل ما انتجت العبقرية الأمريكية وسبب سعي الحكوم الصينية إلى سرقتها”.

الصين ترد
وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية غينغ شوانغ إن “واشنطن تحاول استخدام هذه القضية لتأكيد اتهاماتها بأن الصين تسرق التكنولوجيا من الشركات الأمريكية”.

وقال غينغ في لقاء دوري مع صحافيين اليوم الجمعة “نعترض بشدة على محاولة استخدام الجانب الأميركي هذه القضية التي نعتبرها حادثاً عادياً ومعزولاً، لإثارة ضجة حول محاولات منظمة ومنهجية مزعومة من قبل الصين لانتهاك الملكية الفكرية في الولايات المتحدة”.

وقد يحكم على شيانغ بالسجن لمدة يمكن أن تصل إلى 15 عاماً وبدفع غرامة قد تبلغ خمسة ملايين دولار لكل من الاتهامات الثلاثة بالتجسس، وبالسجن 10 سنوات وغرامة قدرها 250 ألف دولار لكل من التهم الثلاث بسرقة أسرار تجارية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً