السعودية تفوز بعضوية المجلس التنفيذي لـ”اليونيسكو”

السعودية تفوز بعضوية المجلس التنفيذي لـ”اليونيسكو”

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو”، أمس الأربعاء، فوز السعودية بعضوية المجلس التنفيذي، بعد توجيه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لوزارة الثقافة بترشيح المملكة للعضوية في المنظمة، وفق ما أوردته صحيفة “عكاظ” اليوم الخميس. وأكد وزير الثقافة رئيس الوفد السعودي رئيس اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة، الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، أنّ السعودية…




وزير الثقافة السعودي لدى لقائه المديرة العامة لـ


أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو”، أمس الأربعاء، فوز السعودية بعضوية المجلس التنفيذي، بعد توجيه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لوزارة الثقافة بترشيح المملكة للعضوية في المنظمة، وفق ما أوردته صحيفة “عكاظ” اليوم الخميس.

وأكد وزير الثقافة رئيس الوفد السعودي رئيس اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة، الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، أنّ السعودية مستمرة في دعم جهود “اليونيسكو” الرامية إلى إرساء السلام من خلال التعاون الدولي في مجال التربية والعلوم والثقافة، لافتاً النظر إلى أنّ المملكة بوصفها عضواً مؤسساً لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، واستناداً إلى تاريخها الحافل في دعم العمل المشترك تحت مظلة “اليونيسكو”، فإنّها ستجد مساحات أوسع للمساهمة في تلك المساعي والجهود الرامية إلى تعزيز الحوار والسلام ومد الجسور بين الثقافات والشعوب وحفظ التراث الإنساني بشقيه المادي وغير المادي، ودعم الابتكار والإبداع، والعلوم والثقافة والفنون.

وكان الوزير السعودي قد التقى في باريس المديرة العامة لـ”اليونيسكو” أودري أزولاي، على هامش منتدى وزراء الثقافة الدولي 2019. وناقش الجانبان سبل التعاون بين المنظمة الدولية ووزارة الثقافة في مجالات العلوم والثقافة والفنون والتراث.

ويتزامن المعرض مع ملتقى وزراء الثقافة الدولي 2019 في “اليونيسكو” بمشاركة عدد كبير من وزراء الثقافة، حيث ستكون السعودية الدولة الوحيدة المنظِّمة لنشاط مصاحب للملتقى الذي يعد حدثاً رئيسياً لمناقشة المكانة الرئيسية للثقافة في السياسات العامة في جميع أنحاء العالم وتأثيرها على التنمية المستدامة.

ويأتي المعرض الذي تنظمه وزارة الثقافة والهيئة الملكية لمحافظة العلا ومعهد “مسك للفنون”، بمشاركة 19 فناناً و39 عملاً فنياً بحضور العديد من الفنانين الدوليين، وتضم الفعاليات أعمالاً فنية معاصرة وعرضاً للقطع الفنية والمنحوتات البرونزية، وصوراً فوتوغرافية، وشرحاً مفصلاً عن التراث السعودي غير المادي كالقهوة العربية وفن الصقارة وغيرها، إضافة إلى فقرات شعرية والموسيقى الحية وفنون الطهي.

ويعد المعرض فرصة لتسليط الضوء على الجوانب الثقافية والفنية السعودية، وتمكين الزوار من التعرّف على الإرث الثقافي السعودي الغني وتعزيز الوعي الثقافي والموهبة الإبداعية للسعودية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً