خادم الحرمين الشريفين: المملكة لا تُنشد الحرب لكنها مستعدة للدفاع عن شعبها بكل حزم

خادم الحرمين الشريفين: المملكة لا تُنشد الحرب لكنها مستعدة للدفاع عن شعبها بكل حزم

دعا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إيران الأربعاء إلى التخلي عن الفكر التوسعي والتخريبي الذي “ألحق الضرر بشعبها”، في وقت يتظاهر فيه الإيرانيون احتجاجاً على رفع سعر الوقود. وأوضح الملك في خطاب أمام مجلس الشورى “نأمل أن يختار النظام الإيراني جانب الحكمة، وأن يدرك أنه لا سبيل له لتجاوز الموقف الدولي الرافض لممارساته، إلا بترك…




الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود (أرشيف)


دعا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إيران الأربعاء إلى التخلي عن الفكر التوسعي والتخريبي الذي “ألحق الضرر بشعبها”، في وقت يتظاهر فيه الإيرانيون احتجاجاً على رفع سعر الوقود.

وأوضح الملك في خطاب أمام مجلس الشورى “نأمل أن يختار النظام الإيراني جانب الحكمة، وأن يدرك أنه لا سبيل له لتجاوز الموقف الدولي الرافض لممارساته، إلا بترك فكره التوسعي والتخريبي الذي ألحق الضرر بشعبه قبل غيره من الشعوب”.

وقال حسب وكالة الأنباء السعودية واس: “عانت المملكة من سياسات وممارسات النظام الإيراني، ووكلائه التي وصلت أخيراً إلى ذروة جديدة من الأعمال الممنهجة والمتعمدة لتقويض كل فرص السلام والأمن في المنطقة”.

وأضاف الملك سلمان بن عبد العزيز “لا يزال النظام الإيراني مستمراً منذ أكثر من أربعة عقود بالتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، ومواصلاً الرعاية والدعم لقوى الإرهاب والمليشيات المسلحة التي تستهدف كيان الدول وتقوض مؤسساتها في المنطقة، وقد آن الأوان لإيقاف ما يحدثه هذا النظام من فوضى ودمار، وزعزعة للأمن والاستقرار في دول المنطقة” مطالباً المجتمع “الدولي بوضع حد لبرنامج النظام الإيراني النووي والبالستي، واتخاذ الإجراءات الكفيلة بالوقف الفوري للتدخلات الإيرانية السافرة في الشؤون الداخلية للدول الأخرى”.

وقال العاهل السعودي في خطابه: “على النظام الإيراني أن يدرك أنه أمام خيارات جدية، وأن لكل خيار تبعات سيتحمل نتائجها، والمملكة لا تنشد الحرب لأن يدها التي كانت دوماً ممتدة للسلام أسمى من أن تلحق الضرر بأحد، إلا أنها على أهبة الاستعداد للدفاع عن شعبها بكل حزم ضد أي عدوان”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً