34 إجراء احترازياً تضمن سلامة الأسرة خلال الأمطار والصواعق الرعدية

34 إجراء احترازياً تضمن سلامة الأسرة خلال الأمطار والصواعق الرعدية

أصدر المركز الوطني للأرصاد لائحة تعليمات ونصائح إرشادية، تضمن سلامة الأشخاص والأسر قبيل وأثناء تعرض مناطقهم لتقلبات الأحوال الجوية، تشمل 34 إجراءً احترازياً، داخل المنازل وخارجها وأثناء قيادة المركبات، داعية كل المواطنين والمقيمين بالدولة إلى الالتزام بها قدر المستطاع، عند هطول الأمطار الغزيرة والفيضانات والصواعق الرعدية.




أصدر المركز الوطني للأرصاد لائحة تعليمات ونصائح إرشادية، تضمن سلامة الأشخاص والأسر قبيل وأثناء تعرض مناطقهم لتقلبات الأحوال الجوية، تشمل 34 إجراءً احترازياً، داخل المنازل وخارجها وأثناء قيادة المركبات، داعية كل المواطنين والمقيمين بالدولة إلى الالتزام بها قدر المستطاع، عند هطول الأمطار الغزيرة والفيضانات والصواعق الرعدية.

وتتعرض الدولة منذ يومين لمنخفض جوي في طبقات الجو العليا، مصحوب بكتلة هوائية باردة نسبياً، وكذلك بتيار هوائي يعمل على تدفق سحب من الغرب على شكل موجات متتالية، تتخللها سحب ركامية، يصاحبها سقوط أمطار مختلفة الشدة مع الرعد والبرق أحياناً على مناطق متفرقة من الدولة.

وشملت لائحة التعليمات والنصائح، التي بثها المركز على موقعه الإلكتروني الرسمي ستة إجراءات استباقية يجب على كل شخص مراعاتها، بمجرد إعلان توقعات المركز الوطني للأرصاد، بتعرض مدينته أو إمارته لتقلبات جوية: أولها: مراقبة التغيرات الجوية، ومتابعة نشرات الاحوال الجوية في وسائل الإعلام الرسمية، لاسيما إذا كانت هناك تحذيرات أو تنبيهات، ثم القيام بإجراء الصيانة الدورية واللازمة للتمديدات الكهربائية في المنازل والتأكد من تثبيتها بإحكام، وكذلك تفقد قنوات تصريف المياه والمناهل مع إجراء الصيانة اللازمة لها، بجانب التأكد من وجود وجاهزية حقيبتي الإسعاف والطوارئ، وتوفير وسائل الإنارة الاحتياطية، مثل: (مصباح يدوي، أو فانوس، أو شمع إنارة)، لاستخدامها عند الحاجة، بالإضافة إلى عدم السماح للأطفال باللعب في الساحات الخارجية والمفتوحة، وتأمين الأشياء الخارجية ووضع المحتويات الثمينة في الحاويات المضادة للمياه، وإغلاق النوافذ.

وحددت لائحة التعليمات 12 إجراءً، يجب القيام بها داخل المنازل أثناء هطول الأمطار الغزيرة والفيضانات والصواعق الرعدية، تشمل مراقبة التغيرات الجوية عبر متابعة نشرات الأحوال الجوية، وتفقد قنوات تصريف المياه والمناهل حتى لا تتجمع المياه قدر الإمكان، وفصل التيار الكهربائي عن الأجهزة المنزلية لحمايتها من مرور التيار الكهربائي في حال مرور الصاعقة من خلال شبكة المنزل، تجنب لمس المعادن والأجهزة الكهربائية والهواتف، وعدم استخدام صنابير المياه أو أي مصدر مياه موصلة بنظام السباكة، لأن الرعد يمكن أن يصيب الأسلاك والأنابيب.

وشملت قائمة التعليمات المنزلية: الحرص على عدم مغادرة المنزل إلّا للضرورة القصوى، أو بعد التأكد من هدوء الوضع، بالإضافة إلى تنفيذ التعليمات والإرشادات في حال صدور أمر بالإخلاء من الجهات المختصة بالدولة، وكذلك التأكد من سلامة أفراد العائلة عبر الابتعاد عن النوافذ الزجاجية والأبواب، وعدم السماح للأطفال باللعب خارج المنزل، وكذلك تجنب الاستحمام قدر الإمكان لأن التوصيلات الصحية في دورات المياه يمكن أن توصل الشحنات الكهربائية من الصاعقة، وإمكانية استخدام الهواتف المحمولة أو اللاسلكية لكونها آمنة داخل المنازل، وأخيراً عدم محاولة إعادة الكهرباء في حالة انقطاعها، والمسارعة بالاتصال بالجهات المعنية لمساعدتك.

ووفقاً للائحة توجد سبعة إجراءات، يمكن القيام بها في حال وجود الشخص خارج المنزل أثناء هطول أمطار غزيرة مصحوبة بصواعق رعدية، تشمل تجنب الوقوف تحت الأشجار العالية والمنفردة وأعمدة الكهرباء والاتصالات، عدم السير قرب الشواطئ أو أماكن المياه المتدفقة ومجاري الأودية والسدود أو البرك، سرعة التوجه إلى مكان آمن، الابتعاد بقدر كافٍ عن خطوط الطاقة الكهربائية لأن انقطاعها لا يعني أنها آمنة، مع ضرورة إعداد وسائل ومعدات الإطفاء المناسبة لأن الصواعق قد تعمل على إشعال الحرائق، وتجنب استخدام الهواتف المتحركة إلّا عند الضرورة القصوى، خصوصاً أثناء حدوث العواصف الرعدية، واستعمال الهاتف الثابت للطوارئ إذا كان الشخص في مكان مفتوح.
وفي ما يتعلق بإجراءات السلامة خلال قيادة المركبات وقت هطول الأمطار الغزيرة والصواعق الرعدية، حدد المركز الوطني للأرصاد تسعة إجراءات آمنة، تشمل مراقبة التغيرات الجوية عبر متابعة نشرات الأحوال الجوية في المذياع، توخي الحيطة والحذر خلال التغيرات الجوية التي تحدث في الطريق فجأة، تخفيف السرعة وعدم تجاوز المركبات الأخرى مع تشغيل الأضواء، ترك مسافة كافية بين المركبات، بالإضافة إلى عدم استخدام الإشارات التحذيرية إلّا للتنبيه، والاستخدام الدائم لمساحات الزجاج الأمامية والخلفية لتوضيح الرؤية، وتوقيف المركبة خارج الطريق في حال استدعت الحاجة إيقافها نهائياً.

وشملت اللائحة كذلك ضرورة الحذر أثناء القيادة، خصوصاً في الطرق المغمورة بالمياه لتلافي حدوث انزلاقات للمركبة وعدم السيطرة عليها، وأخيراً عدم عبور المياه المتدفقة التي قد تكون أعلى من ارتفاع المركبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً