ظاهرة فلكية في الإمارات لم تحدث منذ 170 سنة

ظاهرة فلكية في الإمارات لم تحدث منذ 170 سنة

قال مركز الفلك الدولي في أبوظبي ان بعض  مناطق  الإمارات ستشهد صبيحة يوم الخميس 26 ديسمبر 2019 عند الساعة السابعة بمشيئة الله ظاهرة فلكية نادرة تتمثل بحدوث كسوف شمس حلقي لم تحدث منذ أكثر من 170 سنة في الدولة.

قال مركز الفلك الدولي في أبوظبي ان بعض مناطق الإمارات ستشهد صبيحة يوم الخميس 26 ديسمبر 2019 عند الساعة السابعة بمشيئة الله ظاهرة فلكية نادرة تتمثل بحدوث كسوف شمس حلقي لم تحدث منذ أكثر من 170 سنة في الدولة.

وقال المهندس محمد عوده مدير المركز إن كسوف الشمس هو ظاهرة احتجاب كل ضوء الشمس “الكسوف الكلي” أو جزء منه عن الأرض “الكسوف الحلقي” أو “الجزئي” وإذا ما توفرت شروط حدوثه فإنه لا يحدث إلا مع بداية الشهر القمري أي عندما تقع القمر بين الأرض والشمس وتكون جميعها على استقامة واحدة وهو ما يعرف بلحظة الإقتران المحاق للكسوف الذي له ثلاثة أنواع رئيسة وهي الكلي والحلقي والجزئي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً