تحذيرات من أزمة إنسانية دراماتيكية في الساحل الأفريقي

تحذيرات من أزمة إنسانية دراماتيكية في الساحل الأفريقي

حذر برنامج الأغذية العالمي اليوم الثلاثاء، من “أزمة إنسانية دراماتيكية” في دول الساحل الأفريقي الثلاث ،بوركينا فاسو ومالي والنيجر، بسبب الصراع والنزوح والجوع والفقر. وقال المتحدث باسم البرنامج هيرفيه فيرهوسيل: “إذا لم نتحرك الآن للتعامل مع الجوع في الساحل، فإن جيلاً كاملاً سيكون معرضاً للخطر”.ووفقاً للبرنامج، فإن نحو 20 مليون شخص يعيشون في مناطق الصراعات بالمنطقة، …




(أرشيف)


حذر برنامج الأغذية العالمي اليوم الثلاثاء، من “أزمة إنسانية دراماتيكية” في دول الساحل الأفريقي الثلاث ،بوركينا فاسو ومالي والنيجر، بسبب الصراع والنزوح والجوع والفقر.

وقال المتحدث باسم البرنامج هيرفيه فيرهوسيل: “إذا لم نتحرك الآن للتعامل مع الجوع في الساحل، فإن جيلاً كاملاً سيكون معرضاً للخطر”.
ووفقاً للبرنامج، فإن نحو 20 مليون شخص يعيشون في مناطق الصراعات بالمنطقة، ويتحملون تبعات الأزمة المتفاقمة مع انتشار الجوع وسوء التغذية.
وأضافت المنظمة أن أكثر من 2.4 مليون شخص بحاجة بالفعل إلى مساعدات غذائية عاجلة في بوركينا فاسو ومالي والنيجر.
وذكرت أن نحو 1.1 مليون شخص في البلدان الثلاثة فروا من منازلهم بحثاً عن الأمان.
وأضافت، في بيان، أن الصراعات تتسبب في تدمير المحاصيل الزراعية واقتصادات المناطق الريفية، كما أن طفلاً تقريباً من بين كل ثلاثة أطفال تسرب من التعليم في الكثير من مناطق الصراعات.
كما تتسبب المنافسة الشرسة على الموارد الحيوية في تأجيج الصراعات بين الجماعات العرقية.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن شمال بوركينا فاسو ومالي والنيجر تحولت إلى ملاذات للمتطرفين الإسلاميين الذين يشنون هجمات على السكان المدنيين أيضاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً