آخر الأخبار العاجلة

بعد سلطة الناتو.. قمصان عليها رمز القيصرية الروسية تباع في السويد فضاءات تحت الجسور تتحوّل إلى حدائق رياضية في الصين فسيفساء بأنامل أصابع الأقدام! ضمنها الإمارات.. سنابتشات تطلق نسختها المدفوعة في بلدان عدة التنين الأزرق.. لطيف لكنه سام يصطاد فريسته بطريقة مخيفة.. اكتشاف نبات مرعب يأكل اللحوم دراسة: لملايين السنين.. كان لحيوان الباندا إبهامان أين تذهب ؟ أسطورة «بيجو 408» تتحول بجيلها الجديد إلى «الكــــروس أوفر» مواصفات إضافية في نيسان باترول 2022 في الذكرى الـ 70 للسيارة

image

غادر رجل اسكتلندي وهو غاضب مركزا للتبرع بالدم ورفض العودة، بعد سؤاله عما إذا كان حاملاً.

وخرج ليزلي سنكلير، من عيادة ألبرت هولز في مدينة ستيرلنغ الاسكتلندية، بعد رفضه الإجابة على سؤال عما إذا كان ينتظر إنجاب طفل أو كان حاملا خلال الأشهر الستة السابقة.

وأعيد سنكلير إلى منزله ليلة الأربعاء من المنشأة، على الرغم من الجهود التي أعلن عنها كثيرا من قبل خدمة نقل الدم الوطنية الاسكتلندية (SNBTS) للعثور على 16000 متبرع جديد، حيث رفض موظفو الخدمة الصحية الوطنية (NHS) أخذ دمه قبل أن يجيب على سؤال حول الحمل.

وقال سنكلير: “أنا غاضب لأنني كنت أتبرع بالدم منذ أن كان عمري 18 عاما وأمضي قدما بانتظام”، وفقا لصحيفة ديلي ميل، وتابع: “أنا سعيد جدا للقيام بذلك دون أي مشكلة.

وأوضح أنه في حين أنه ليس لديه مانع من ملء استمارات حول “الحالات الطبية أو الأمراض” لأنه يعلم أن “الدم يحتاج إلى الأمان”، فقد وجد سؤال الحمل محيرا.

وأضاف السائق المتقاعد: “أشرت للموظفين أنه من المستحيل بالنسبة لي أن أكون في هذا الوضع، لكن قيل لي إنني سأحتاج إلى الإجابة، وإلا فلن أتمكن من التبرع بالدم. أخبرتهم أن هذا كان غبيا وأنه إذا اضطررت إلى المغادرة، فلن أعود، وكان هذا هو الحال، لقد ركبت دراجتي وذهبت”.

وندد الرجل البالغ من العمر 66 عاما، والذي يدعي أنه تبرع بدمه أكثر من 125 مخلال الخمسين عاما الماضية، بالسياسة الجديدة التي تتبعها هيئة الخدمات الصحية الوطنية ووصفها بأنها “غير منطقية”، مشيرا إلى أن “هناك أشخاصا ضعفاء ينتظرون الدم، بما في ذلك الأطفال، وفي حاجة ماسة للمساعدة”.

وعادة، يُطلب من النساء الحوامل الانتظار ستة أشهر بعد الولادة للتبرع بالدم.

وأطلقت NHS ما وصفته بأنه أكبر حملة للتبرع بالدم على الإطلاق في أكتوبر، داعية إلى 100000 متبرع جديد غير مسبوق بحلول الربيع تحسبا لعودة الأطباء إلى إجراء العمليات الجراحية الاختيارية التي تم إيقافها أو تأجيلها إلى حد كبير خلال جائحة “كوفيد-19”.

كما أعلنت الوكالة في يونيو الماضي أن “الجميع” سيُسألون “نفس الأسئلة المحايدة بين الجنسين” في ما أطلق عليه فيديو PSA “تجربة التبرع الأكثر شمولا لدينا حتى الآن”.

وأوضح مدير SNBTS، مارك تورنر، أنه “في حين أن الحمل هو مجرد سؤال ذي صلة لأولئك الذين يكون جنسهم البيولوجي أو جنسهم المحدد عند الولادة أنثى، فإن الجنس المحدد عند الولادة ليس واضحا دائما للموظفين”.

واستشهد “بواجب NHS لتعزيز الشمولية” كأساس لمطالبة سنكلير الذكر بوضوح بمشاركته حالة الحمل.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-06-20-1.1642717

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single