محمد بن زايد: إرادة مشتركة بين الإمارات وغانا لتطوير العلاقات

محمد بن زايد: إرادة مشتركة بين الإمارات وغانا لتطوير العلاقات

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة: «أن العلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية غانا علاقات قديمة، لكنها شهدت تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية، خاصة في مجالات التجارة والاستثمار، وهناك فرص كبيرة لمزيد من التعاون بين بلدينا نعمل على استثمارها لصالح شعبينا».

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة: «أن العلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية غانا علاقات قديمة، لكنها شهدت تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية، خاصة في مجالات التجارة والاستثمار، وهناك فرص كبيرة لمزيد من التعاون بين بلدينا نعمل على استثمارها لصالح شعبينا».

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الرسمية التي عقدها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مع نانا أكوفو أدو رئيس جمهورية غانا الصديقة الذي يقوم بزيارة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتناولت المباحثات بين الجانبين التي جرت في قصر الوطن في أبوظبي، تطورات العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية غانا في المجالات المختلفة وسبل وآليات دعمها وتنميتها ودفعها إلى الأمام، ومجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

alt

ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في بداية المباحثات برئيس غانا، مؤكداً أن هذه الزيارة ستعزز العلاقات الثنائية في المجالات المختلفة، ونقل إلى الرئيس الغاني تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وتمنياته لغانا وشعبها الصديق دوام التقدم والازدهار.

وأضاف سموه: «إن لدى الإمارات تجربة تنموية رائدة وناجحة واقتصاد غانا يعد من أسرع الاقتصادات الأفريقية نمواً، وهذا يوفر قاعدة مهمة لتنمية الشراكات الاقتصادية والتجارية والتنموية بين البلدين».

وأكد سموه: «أن غانا دولة مهمة في أفريقيا بشكل عام وغرب القارة بوجه خاص وعضو أساسي في المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا «الإيكواس»، وهذا يجعل الإمارات تنظر إليها وإلى العلاقات معها باهتمام كبير».

alt

أسس

وأشار سموه إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تعطي أهمية كبيرة لتطوير علاقاتها مع دول القارة الأفريقية على أسس من الاحترام المتبادل والثقة والمصالح المشتركة، والحرص على مصالح شعوبها في التنمية والاستقرار والسلام.

وأضاف: «ضمن هذا السياق نتطلع إلى علاقات أوثق مع غانا واتخاذ مزيد من الخطوات الإيجابية على طريق تعزيز هذه العلاقات على المستويات كافة».

وعبر سموه عن ثقته بأن هذه الزيارة للرئيس الغاني للدولة سيكون لها دور مهم في مسار العلاقات الإماراتية – الغانية خلال الفترة القادمة.

ونشر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في حسابه عبر تويتر تغريدة جاء فيها: «سررت بلقاء الرئيس نانا أكوفو أدو رئيس جمهورية غانا، وبحثت معه سبل تعزيز علاقات التعاون ومجمل القضايا التي تهم بلدينا، لدينا إرادة مشتركة لتطوير علاقاتنا في المجالات كافة».

ومن جانبه أعرب الرئيس نانا أكوفو أدو عن سعادته بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة وحمل سموه تحياته إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وتمنياته لدولة الإمارات مزيداً من التقدم والازدهار.

alt

نهج التعاون

وأعرب عن سعادته بلقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مؤكداً حرص بلاده على تطوير تعاونها مع الدولة في مختلف المجالات، خاصة الاستثمارية والتنموية الواعدة بما يدعم جهود التنمية المستدامة ويلبي الطموحات في البناء والازدهار في البلدين، وثمن نهج التعاون الذي تنتهجه دولة الإمارات العربية المتحدة مع الشعوب والدول الصديقة لتحقيق تقدمها ونهضتها.

وأكد الجانبان في ختام الجلسة أهمية البناء على العلاقات التي تجمع البلدين وتطويرها من خلال دعم جوانب التعاون كافة، في ظل امتلاك البلدين العديد من المقومات والفرص الواعدة على الصعد التجارية والاستثمارية والصناعية والزراعية والتنموية وغيرها من القطاعات التي تخدم مصالحهما المتبادلة ونمو الاقتصاد الوطني في البلدين، وأشارا إلى حرصهما المشترك على تنامي حجم التجارة الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وغانا.

وسجل رئيس غانا كلمة في سجل كبار الزوار الخاص بقصر الوطن، أعرب خلالها عن شكره وتقديره لحفاوة الاستقبال الذي حظي به والوفد المرافق، متمنياً مزيداً من النمو والتقدم لعلاقات الصداقة والتعاون بين البلدين بما يحقق مصالحهما المشتركة، ودوام الخير والرفعة والازدهار للدولة. وأقام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مأدبة غداء تكريماً لضيف البلاد والوفد المرافق.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، استقبل أمس في قصر الوطن، نانا أكوفو أدو رئيس جمهورية غانا الصديقة الذي يقوم بزيارة رسمية للدولة.

وجرت لضيف البلاد لدى وصوله قصر الوطن في أبوظبي، مراسم استقبال رسمية، حيث اصطحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الضيف إلى منصة الشرف وعزف السلام لجمهورية غانا، فيما أطلقت المدفعية 21 طلقة ترحيباً بزيارة رئيس غانا.

وصافح نانا أكوفو أدو، كبار مستقبليه من سمو الشيوخ والوزراء والمسؤولين الذين رحبوا بزيارته للدولة، فيما صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الوزراء وكبار المسؤولين المرافقين للرئيس الضيف.

حضر الجلسة والمأدبة ومراسم الاستقبال من جانب الدولة: الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ومعالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين، وعلي سعيد مطر النيادي رئيس الهيئة الاتحادية للجمارك، وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، وخليفة يوسف محمد الزعابي سفير الدولة لدى جمهورية غانا، والفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة.

وحضر من الجانب الغاني الوفد المرافق لضيف البلاد وضم: شيرلي بوتشوي وزيرة الشؤون الخارجية والتكامل الإقليمي، ونانا بيدياتو أسانتي سكرتير الرئيس، والحاجي أحمد رمضان سفير جمهورية غانا لدى الدولة، وفرانسيس أسينسو ــ بواكي نائب رئيس الأركان، والسفير أحمد حسن مدير بروتوكول الدولة، والعميد اللواء بسمارك أونونا المساعد الشخصي للرئيس، ومايكل أوفوري ــ أتا مدير رئاسة التكامل الإقليمي وعدداً من المسؤولين.

واحة الكرامة

زار نانا أكوفو أدو رئيس جمهورية غانا، أمس، واحة الكرامة في أبوظبي، وكان في استقباله الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير تنفيذي مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي.

واستعرض الرئيس نانا أكوفو أدو مع الشيخ خليفة بن طحنون آل نهيان مراسم حرس الشرف، ثم وضع إكليلاً من الزهور أمام نصب الشهيد الذي يتكون من 31 لوحاً يستند كل منها إلى الآخر كرمز للوحدة والتكاتف والتضامن بين قيادة دولة الإمارات وشعبها وجنودها الأبطال.

وتجول الرئيس الغاني في مرافق واحة الكرامة وأروقتها بصحبة الشيخ خليفة بن طحنون آل نهيان الذي قدم شرحاً مفصلاً عن هذه المرافق التي تزخر ببطولات وتضحيات أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة البواسل، وتعبر عن الكثير من القيم والدلالات الوطنية الجليلة.

كما رافق الرئيس الغاني خلال الزيارة معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين، وخليفة يوسف محمد الزعابي سفير الدولة لدى جمهورية غانا، ووفد من كبار المسؤولين.

وفي ختام الجولة توجه الرئيس الغاني إلى سجل الزوار، حيث قام بتسجيل كلمة عبر فيها عن تقديره العميق لتضحيات وبطولات شهداء دولة الإمارات العربية المتحدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً