مصر: المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية تتنافي مع القانون الدولي

مصر: المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية تتنافي مع القانون الدولي

أكد المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، على الموقف المصري من الالتزام بقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي فيما يتعلق بوضعية المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، باعتبارها غير قانونية وتتنافى مع القانون الدولي.

أكد المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، على الموقف المصري من الالتزام بقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي فيما يتعلق بوضعية المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، باعتبارها غير قانونية وتتنافى مع القانون الدولي.

يأتي ذلك عقب إعلان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أمس، أن حكومة بلاده لم تعد ترى في بناء المستوطنات في الضفة الغربية انتهاكا للقانون الدولي.

وأضاف بومبيو في مؤتمر صحفي: “لقد قمنا بزيادة احتمالية تحقيق السلام”، مضيفا أن الخطوة تعتمد على “الحقائق على الأرض ” وتقدم فرصة للإسرائيليين والفلسطينيين “للاجتماع معا والتوصل إلى حل سياسي لهذه المشكلة الصعبة”

وأشار بومبيو إلى أن السياسة السابقة- التي انتهجتها إدارة الرئيس السابق باراك أوباما- لم تنجح في دفع قضية السلام.

وأوضح بومبيو أن هذه الخطوة لا تعني إصدار حكم مسبق بشأن وضع الضفة الغربية في أي اتفاق سلام يتم التوصل إليه لحل الصراع.

وتأتي هذه الخطوة بعد قيام الولايات المتحدة بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس في شهر مايو عام 2018، مما دفع الفلسطينيين إلى عدم اعتبار واشنطن وسيطا في عملية السلام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً