ألمانيا تقترب من هدف الناتو في نفقات الدفاع العام المقبل

ألمانيا تقترب من هدف الناتو في نفقات الدفاع العام المقبل

تقترب ألمانيا العام المقبل بوضوح من هدف حلف شمال الأطلسي “الناتو” المتعلق بزيادة نفقات الدفاع لتشكل نسبة 2% من إجمالي الناتج المحلي. وقبل انعقاد القمة المقبلة للناتو مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ذكرت مصادر في بروكسل، اليوم الإثنين، أن ألمانيا ستبلغ الحلف بأنها ستنفق 50.25 مليار يورو العام المقبل على الدفاع.وتعادل هذه النفقات نسبة1.42% من الناتج المحلي …




وزراء دفاع دول حلف شمال الأطلسي (أرشيف)


تقترب ألمانيا العام المقبل بوضوح من هدف حلف شمال الأطلسي “الناتو” المتعلق بزيادة نفقات الدفاع لتشكل نسبة 2% من إجمالي الناتج المحلي.

وقبل انعقاد القمة المقبلة للناتو مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ذكرت مصادر في بروكسل، اليوم الإثنين، أن ألمانيا ستبلغ الحلف بأنها ستنفق 50.25 مليار يورو العام المقبل على الدفاع.

وتعادل هذه النفقات نسبة1.42% من الناتج المحلي الإجمالي لألمانيا.

وترتفع هذه النفقات بذلك بنسبة نحو 6.2% مقارنة بنفقات هذا العام التي تُقدر بنحو47.32 يورو، والتي تعادل نسبة 1.35% من الناتج المحلي الإجمالي.

ومن المأمول في المقر الرئيسي للتحالف في بروكسل أن تستمر دول مثل ألمانيا في زيادة نفقاتها الدفاعية لتهدئة الخلاف حول توزيع أكثر عدلا للأعباء على الدول الأعضاء في الحلف.

وطالب المقر كافة الحلفاء كذلك بطرح توقعات جديدة بشأن نفقات الدفاع بالنسبة للعام المقبل قبل قمة رؤساء دول وحكومات دول الناتو المقرر عقدها في ديسمبر(كانون أول) المقبل في لندن.

وفي مايو(أيار) الماضي حددت ألمانيا نفقات دفاعية للعام المقبل بقيمة 50 مليار يورو، إلا أن وزارة الدفاع الألمانية أعلنت أخيراً عزمها زيادة النفقات إلى5.36 يورو.

وفي قمة الناتو العام الماضي، لم يستبعد ترامب انسحاب الولايات المتحدة من الحلف ما لم ينفق جميع الحلفاء على الفور 2% من الناتج المحلي الإجمالي على الدفاع.

ويشكو ترامب منذ فترة طويلة من تقاسم غير عادل للأعباء في الناتو، مهاجماً ألمانيا على وجه الخصوص بسبب إنفاقها المنخفض نسبياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً