“الموارد البشرية الإماراتية” تدعو للاستفادة من الكفاءات المسجلة ببنك المهارات

“الموارد البشرية الإماراتية” تدعو للاستفادة من الكفاءات المسجلة ببنك المهارات

دعت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الإماراتية، الوزارات والجهات الاتحادية للاستفادة من المهارات والخبرات العاملة في الجهات الاتحادية، عبر التواصل مع أصحاب الكفاءات المسجلين في بنك المهارات الحكومية للاستفادة من خبراتهم ومهاراتهم في العديد من المجالات والمشروعات، وبما يخدم مصلحة الدولة، والتوجه المستقبلي بأن تكون ضمن الأفضل عالمياً بحلول العام 2021. وحددت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، 8 معايير لاختيار …




alt


دعت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الإماراتية، الوزارات والجهات الاتحادية للاستفادة من المهارات والخبرات العاملة في الجهات الاتحادية، عبر التواصل مع أصحاب الكفاءات المسجلين في بنك المهارات الحكومية للاستفادة من خبراتهم ومهاراتهم في العديد من المجالات والمشروعات، وبما يخدم مصلحة الدولة، والتوجه المستقبلي بأن تكون ضمن الأفضل عالمياً بحلول العام 2021.

وحددت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، 8 معايير لاختيار أعضاء شبكة بنك المهارات الحكومية في الحكومة الاتحادية، وتتمثل في ارتباط الاختصاص باحتياجات الجهة والحكومة الاتحادية، والخبرة العملية ذات الصلة بالمعرفة أو المهارات المكتسبة، والإنجازات والتقدير المتعلق بمجال الاختصاص، بالإضافة إلى المؤهل العلمي والشهادات المهنية ذات الصلة، والاطلاع على أفضل الممارسات ونشرها وتطبيقها، والتواصل ومهارات الاتصال، إلى جانب تقديم الإرشاد والتوجيه ونقل المعارف للآخرين، والتطوع التخصصي المهني.

بينما حددت الهيئة مجموعة من المعايير لتقييم مهارات موظفي شبكة بنك المهارات الحكومية، ومنها سنوات الخبرة ذات الصلة بالاختصاص أو المهارة، وعدد ساعات التدريب أو التوجيه التي قدمها سابقاً، والشهادات المهنية المعتمدة في نفس المجال، الشهادة الخاصة بالمؤهل العلمي ذي الصلة، فضلاً عن عدد المشاركات في المؤتمرات والندوات كمتحدث في مجال التخصص.

ولفتت إلى أنه يتم تقييم أداء أعضاء بنك المهارات بشكل سنوي من قبل إدارة الاستراتيجية والمستقبل فريق إدارة المعرفة، حيث عليه الالتزام بتقديم حد أدنى من الخدمات بناء على مصفوفة مؤلفة من ثلاثة مستويات رئيسية تستهدف عمل المنتسب لبنك المهارات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً