13 مليوناً و495 ألف درهم حصيلة بيع 50 رقماً مميزاً في مزاد شرطة الشارقة

13 مليوناً و495 ألف درهم حصيلة بيع 50 رقماً مميزاً في مزاد شرطة الشارقة

حصدت اللوحة رقم (9) من الفئة الثالثة، أعلى نسبة مزايدة من المشاركين في المزاد العلني على أرقام لوحات المركبات المميزة في إمارة الشارقة، الذي نظمته القيادة العامة لشرطة الشارقة، بالتعاون مع «الإمارات للمزادات»، حيث بيع الرقم الفردي الوحيد خلال المزاد بمبلغ ثلاثة ملايين و610 آلاف درهم، بعد احتدام المنافسة بين المشاركين للحصول على الرقم المميز.




حصدت اللوحة رقم (9) من الفئة الثالثة، أعلى نسبة مزايدة من المشاركين في المزاد العلني على أرقام لوحات المركبات المميزة في إمارة الشارقة، الذي نظمته القيادة العامة لشرطة الشارقة، بالتعاون مع «الإمارات للمزادات»، حيث بيع الرقم الفردي الوحيد خلال المزاد بمبلغ ثلاثة ملايين و610 آلاف درهم، بعد احتدام المنافسة بين المشاركين للحصول على الرقم المميز.

وبلغت حصيلة المزاد الذي أقيم في مركز الجواهر للمناسبات والمؤتمرات بالشارقة، مساء أمس (السبت)، بحضور مدير عام العمليات المركزية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، العميد الدكتور أحمد سعيد الناعور، ورئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للإمارات للمزادات، عبدالله مطر المناعي، ومسؤولين من الجانبين، 13 مليوناً و495 ألف درهم، بعد أن شهد منافسة شديدة بين المزايدين للفوز بأفضل الأرقام التي نالت إعجابهم.

وشهد المزاد العلني الذي أقيم على 50 رقماً، منافسة قوية من المزايدين، حيث حل الرقم (16) في المرتبة الثانية بقيمة مليون و200 ألف درهم، تلاه الرقم (88) ثالثاً، بمبلغ مليون و30 ألف درهم، والرقم (25) بمبلغ مليون و20 ألف درهم، والرقم (343) بمبلغ 190 ألف درهم، والرقم (108) بمبلغ 170 ألف درهم، واختتم المزاد فعالياته بنجاح لافت على مستوى عدد الحضور والأجواء التنافسية المثيرة التي سادت المزاد، وكذلك على مستوى العوائد المحققة ورضا الجمهور، في ضوء الباقة المتنوعة التي طرحتها شرطة الشارقة، والتي تضمنت أرقاماً مميزة ثنائية وثلاثية ورباعية للوحات المركبات، وبما يحاكي مختلف أذواق المهتمين بهذا النوع من المزادات.

خدمة المجتمع وإسعاد الجمهور

وهنأ العميد الدكتور أحمد سعيد الناعور، جميع الفائزين بالمزاد، معرباً عن حرص القيادة العامة لشرطة الشارقة على مواصلة تنظيم هذا النوع من الفعاليات والمبادرات التي تهدف إلى دعم مسيرة التنمية في إمارة الشارقة، والإسهام في الارتقاء بالخدمات الشرطية المجتمعية إلى أعلى المستويات ووفق أفضل الممارسات العالمية، بما يصب في خدمة المجتمع وإسعاد جمهور المتعاملين على اختلاف شرائحهم واهتماماتهم، انسجاماً مع رؤية القيادة الحكيمة، لافتاً إلى أن تنظيم المزاد جاء استجابة لرغبة عدد كبير من المواطنين والمقيمين في الإمارة وخارجها، وانسجاماً مع تطلعات أفراد المجتمع لاقتناء اللوحات المميزة وفق معايير الشفافية، وتكافؤ الفرص أمام الجميع، وهو هدف تعمل القيادة العامة لشرطة الشارقة على ترسيخه خلال أدائها مهامها وخدماتها التي تقدمها لأفراد المجتمع.

وأشاد بنجاح المزاد وتحقيق مستهدفاته وبحسن التنظيم ودقة وجودة إدارة الحدث أسوة بجميع المزادات السابقة التي أطلقتها شرطة الشارقة، بالتعاون مع شركة «الإمارات للمزادات»، منوهاً بنجاح الشركة وأدائها المتميز في تنظيم وإدارة المزاد باحترافية وشفافية وديناميكية عالية تتطابق مع معايير شرطة الشارقة في خدمة متعامليها.

نجاح كبير

من جهته، قال المدير التنفيذي لشركة الإمارات للمزادات، عمر مطر المناعي: «نحن سعداء بهذا النجاح الكبير الذي حققه المزاد، سواء على مستوى الحضور أو الأجواء التنافسية أو رضا جمهور المتعاملين، وكذلك على مستوى المبيعات، حيث شهد تنافساً ودياً على العديد من الأرقام المميزة، وسط أجواء حماسية راقية، في إطار التزام الشركة بتقديم أفضل الخدمات لمتعامليها وإدارة أرقى المزادات وانطلاقاً من سعي الشركة الدؤوب للمحافظة على ريادتها في مجال إدارة وتنظيم المزادات العلنية والإلكترونية على مستوى الدولة والمنطقة، مؤكداً حرص الشركة على مواصلة تنظيم مزادات ترقى إلى مستوى توقعات جمهور المتعاملين، بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين على مستوى الدولة، ووفق أعلى المواصفات والمعايير المعتمدة عالمياً في هذا المجال».

وأضاف المناعي، أن تنظيم المزاد يندرج في إطار التعاون المتميز والتنسيق العالي مع القيادة العامة لشرطة الشارقة في ضوء الشراكة الاستراتيجية الراسخة والنجاحات التي تتوالى فصولها منذ سنوات، والتي تحرص الشركة من خلالها على إسعاد الجمهور من محبي اقتناء لوحات تحمل أرقاماً مميزة لمركباتهم الخاصة، بما يلبي احتياجاتهم وتوقعاتهم عبر طرح باقة متنوعة من الأرقام المميزة، مشيراً إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تنظيم العديد من المزادات التي تستهوي عشاق التميز في الإمارة، من خلال اعتماد أحدث نظم المزايدة وأكثرها شفافية واحترافية وموثوقية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً