حميد النعيمي يطلق التعداد السجلي 2020

حميد النعيمي يطلق التعداد السجلي 2020

أطلق صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي بديوان سموه مشروع التعداد السجلي 2020 لإمارة عجمان.

أطلق صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي بديوان سموه مشروع التعداد السجلي 2020 لإمارة عجمان.

إحصاء

ويعد التعداد السجلي من المشاريع الإحصائية ذات الأولوية، التي يسعى مركز عجمان للإحصاء والتنافسية إلى تنفيذها في عام 2020 من أجل جمع البيانات الإحصائية من السجلات الإدارية المتوفرة لدى الجهات الحكومية المحلية والاتحادية لإنتاج المؤشرات والبيانات الإحصائية بصفة آنية.

وشهد صاحب السمو حاكم عجمان وسمو ولي العهد توقيع اتفاقية تعاون بين مركز عجمان للإحصاء والتنافسية، والمجلس الدولي لبيانات المدن، وقعتها من طرف المركز الدكتورة هاجر الحبيشي، ومن طرف المجلس الدولي لبيانات المدن الدكتورة باتريشيا مكراني الرئيسة والمديرة التنفيذية للمجلس.

كما شهد سموهما توقيع اتفاقيات التعاون الخاصة بتبادل البيانات والمعلومات الإحصائية من قبل المديرين العاميين لـ 17 جهة محلية واتحادية إلكترونياً، بهدف تبادل المعلومات والبيانات وتطوير وتشجيع استخدام مؤشرات أداء المدينة الموحدة منصة رئيسية لإمارة عجمان لتصبح أكثر استدامة ومرونة وازدهاراً وشمولية، بالإضافة لتطوير سياسات متعلقة بإدارة البيانات ودورات تدريبية متخصصة.

وأشاد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي بحرص ودعم صاحب السمو حاكم عجمان لمشروع التعداد السجلي 2020 لإمارة عجمان، والذي سيمثل منصة شاملة وكاملة لتوفير بيانات مفصلة عن المنشآت والمساكن والمباني والأفراد المواطنين وغير المواطنين، الأمر الذي يعكس فكر القيادة الاستراتيجي في دعم عملية صناعة القرار بالأدوات الحديثة والبيانات الدقيقة، كما أن هذا المشروع سيصب في خدمة اهتمام سموه المتواصل بأبنائه المواطنين، وحرصه على توفير احتياجاتهم الكاملة من خلال الوقوف على جوانب معيشتهم، وتوفير كل ما يضمن حياة كريمة للمواطنين ومن أجل تطوير الخدمات في الإمارة واتخاذ القرار السليم في عملية التطوير ورسم السياسات العامة من خطط للارتقاء الحضاري في الإمارة.

أهداف

ويهدف تعداد 2020 إلى توفير وإعداد بيانات إحصائية شمولية ومفصلة للسكان والمساكن والمنشآت تشمل الخصائص الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية والتعليمية، والتي تمكن من تقييم الوضع السكاني في الإمارة، ويعد مشروع التعداد من المشاريع الوطنية المهمة التي ستدعم حكومة الإمارة لتطوير الخطط التنموية على أسس علمية مبنية على توفر البيانات.

من جانبه ثمن الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط رئيس اللجنة العليا للتعداد السجلي2020 في الإمارة توجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي السديدة لتنفيذ هذا المشروع لاستشراف المستقبل لإمارة عجمان، مؤكداً أن أهمية إعداد قاعدة بيانات شاملة ودقيقة تساعد صناع القرار في حكومة عجمان والمؤسسات والهيئات الحكومية والخاصة على وضع الخطط والبرامج المستدامة، التي تسهم في إحداث التطوير المطلوب ودفع عجلة التنمية المتكاملة في إمارة عجمان.

ويسعى مركز عجمان للإحصاء والتنافسية للحصول على شهادة «آيزو بيانات المدن»، من أجل توفير قاعدة بيانات عالمية موحدة.

حضر حفل الإطلاق – الذي أقيم بديوان الحاكم- الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط رئيس اللجنة العليا للتعداد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً