وثيقة.. الأسد أطلق سراح آلاف الإسلاميين

وثيقة.. الأسد أطلق سراح آلاف الإسلاميين

نشر الإعلامي السوري المنشق عن نظام الأسد نزار نيوف، على صفحته الرسمية على موقع فيس بوك وثيقة سرية قال إنها “تثبت قيام مكتب الأمن القومي خلال إحدى جلساته التي ترأسها بشار الأسد، بإطلاق سراح آلاف الإرهابيين، بقرار صادر بتاريخ 19 مارس (آذار) 2011”. وقال نيوف، إن الاجتماع الأمني للنظام قرر إطلاق سراح جميع السجناء المحكومين، ممن وصفها …




من شعارات الثورة السورية (أرشيف)


نشر الإعلامي السوري المنشق عن نظام الأسد نزار نيوف، على صفحته الرسمية على موقع فيس بوك وثيقة سرية قال إنها “تثبت قيام مكتب الأمن القومي خلال إحدى جلساته التي ترأسها بشار الأسد، بإطلاق سراح آلاف الإرهابيين، بقرار صادر بتاريخ 19 مارس (آذار) 2011”.

وقال نيوف، إن الاجتماع الأمني للنظام قرر إطلاق سراح جميع السجناء المحكومين، ممن وصفها بالتنظيمات الإرهابية، إضافة إلى جميع الموقوفين منهم الذين لم تتم محاكمتهم بعد، بهدف تخريب الانتفاضة الشعبية وتحويلها إلى تمرد مسلح.

وأشار الإعلامي السوري إلى أنه حصل على الوثيقة من صديق بريطاني له يعمل في مكتب رئيس حزب العمال البريطاني جيرمي كوربن، الذي ذكر بدوره أن الوثيقة تم الحصول عليها من وزارة الخارجية البريطانية، التي حصلت عليها سفارتها في دمشق قبل إغلاقها في 2012.

وأضاف “شملت القرارات (مراسيم العفو) المتتالية التي أصدرها الرئيس بشار الأسد اعتباراً من 31 مايو (أيار) 2011، آلاف الإسلاميين وحوالي 64 ألف مجرم من سجناء الحق العام تتنوع قضاياهم بين القتل والتهريب والادمان وتجارة المخدرات في إلى 5 مراسيم خلال شهرين”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً