أحمد المنصوري: المسؤولية مشتركة

د. أحمد المنصوري رئيس قسم الإعلام والصناعات الإبداعية في كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة الإمارات، أكد أن حل قضية توطين الإعلام يبدأ بعدة خطوات أهمها أن يتحمل المسؤول الإعلامي عبء المشاركة في حل القضية، سواء كان المسؤول الإعلامي أستاذاً جامعياً أو مسؤولاً في الجهات الإعلامية أو إعلامياً في الجهات الإعلامية المختلفة المرئية والمسموعة والمكتوبة، لأن الواقع...

أحمد المنصوري: المسؤولية مشتركة

د. أحمد المنصوري رئيس قسم الإعلام والصناعات الإبداعية في كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة الإمارات، أكد أن حل قضية توطين الإعلام يبدأ بعدة خطوات أهمها أن يتحمل المسؤول الإعلامي عبء المشاركة في حل القضية، سواء كان المسؤول الإعلامي أستاذاً جامعياً أو مسؤولاً في الجهات الإعلامية أو إعلامياً في الجهات الإعلامية المختلفة المرئية والمسموعة والمكتوبة، لأن الواقع…

د. أحمد المنصوري رئيس قسم الإعلام والصناعات الإبداعية في كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة الإمارات، أكد أن حل قضية توطين الإعلام يبدأ بعدة خطوات أهمها أن يتحمل المسؤول الإعلامي عبء المشاركة في حل القضية، سواء كان المسؤول الإعلامي أستاذاً جامعياً أو مسؤولاً في الجهات الإعلامية أو إعلامياً في الجهات الإعلامية المختلفة المرئية والمسموعة والمكتوبة، لأن الواقع يؤكد وجود المشكلة، ومعظم خريجي الإعلام من الجامعات لا يجدون الفرصة المواتية للعمل، فيما نجد بعض الأقسام في الجهات الحكومية وخاصة العلاقات العامة للأسف تخلو من المواطنين، رغم أن أغلبية خريجينا من ذلك التخصص إلا أنهم لا يجدون فرصهم الوظيفية إلا بصعوبة.
وكذلك نجد الحل في تفعيل دور الوسيط بين الجامعات وجهات العمل والمفترض أن تلعب دوره شؤون الخريجين في كل جامعة. وقال: أحمل جزءاً من المسؤولية للطلبة الذين يدخلون التخصص الدراسي من باب أنه أسهل من غيره من التخصصات ولا يدخلون المجال عن قناعة.

رابط المصدر للخبر