سعود بن صقر يؤدي صلاة الجنازة على جثمان شهيد الوطن والواجب طارق البلوشي

أدى صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة أمس، صلاة الجنازة على جثمان شهيد الوطن والواجب طارق حسين حسن البلوشي الذي ارتقى شهيداً إلى العلا خلال مشاركته ضمن قوات التحالف العربي في عملية إعادة الأمل والشرعية في اليمن الشقيق والتي تقودها المملكة العربية السعودية الشقيقة.

سعود بن صقر يؤدي صلاة الجنازة على جثمان شهيد الوطن والواجب طارق البلوشي

أدى صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة أمس، صلاة الجنازة على جثمان شهيد الوطن والواجب طارق حسين حسن البلوشي الذي ارتقى شهيداً إلى العلا خلال مشاركته ضمن قوات التحالف العربي في عملية إعادة الأمل والشرعية في اليمن الشقيق والتي تقودها المملكة العربية السعودية الشقيقة.

أدى صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة أمس، صلاة الجنازة على جثمان شهيد الوطن والواجب طارق حسين حسن البلوشي الذي ارتقى شهيداً إلى العلا خلال مشاركته ضمن قوات التحالف العربي في عملية إعادة الأمل والشرعية في اليمن الشقيق والتي تقودها المملكة العربية السعودية الشقيقة.

وأدى صلاة الجنازة في مسجد الشيخ زايد إلى جانب سموه، الشيخ خالد بن سعود بن صقر القاسمي، نائب رئيس مجلس إدارة مكتب الاستثمار والتطوير برأس الخيمة، والشيخ صقر بن سعود بن صقر القاسمي، وكبار المسؤولين ومديرو الدوائر المحلية والاتحادية والمواطنون، وأبناء الجاليات العربية الإسلامية المقيمة في البلاد، ووري جثمان الشهيد الثرى في مقبرة الغب.

وأعرب صاحب السمو حاكم رأس الخيمة عن صادق عزائه ومواساته إلى أسرة وذوي الشهيد سائلاً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه جميل الصبر والسلوان.

وقال حسين البلوشي، والد الشهيد: «إن الدفاع عن الوطن واجب على أبناء الإمارات، فالوطن نفديه بأرواحنا، إذ اشتهر الشهيد بالتسلح بروح الالتزام حتى استشهاده في ميدان البطولة والشرف»، مؤكداً أن استشهاد طارق يزيدهم قوة وإصراراً على مواصلة طريق التضحية في مختلف الميادين وحماية تراب الوطن.

وقال خالد البلوشي، الشقيق الأكبر للشهيد: «نودّع اليوم أحد جنودنا البواسل الذي قدّم روحه فداءً للواجب الوطني في ميادين العز والشرف»، مؤكداً أن استشهاد شقيقه يعتبر وسام فخر على صدورنا، ومستعدون لاستكمال مسيرته بتقديم أرواحنا فداءً للوطن، وبيّن أن شقيقه كانت تجمعه علاقة طيبة بالجميع منذ أن كان لاعباً في نادي رأس الخيمة، لافتاً إلى أن الشهيد طارق متزوج ولديه 3 أبناء.

وأكد جابر البلوشي، شقيق الشهيد، أن طارق كان دائم التواصل مع الأسرة والاطمئنان على أحوالها، وقال: إن انضمامه إلى كوكبة شهدائنا الأبرار هو وسام فخر للأسرة التي قدمت أحد أبنائها فداءً للوطن، مشيراً إلى أن الشهيد عُرف بالروح القتالية منذ صغره في الحياة، إذ كان لاعباً بفريق كرة القدم في نادي رأس الخيمة، قبل أن يعتزل كرة القدم بسبب إصابة ألمت به.

وذكر حمدان عبد الله محمد، ابن خالة الشهيد ونسيبه: «أن التلاحم بين قيادتنا الرشيدة والشعب الإماراتي يؤكد قوة الترابط التي تجمع أبناء الدولة»، لافتاً إلى أن العائلة معروفة بتربيتها العسكرية في ظل وجود 4 من أشقائه ضمن صفوف قواتنا المسلحة البواسل، وشقيق في الشرطة، إضافة إلى الشهيد طارق».

وأوضح حسن البلوشي، أحد أقارب الشهيد، أن طارق كان هادئ الطباع وشخصية محبوبة من الجميع وهو رياضي، مؤكداً أن أبناء الإمارات ماضون بعزم لا يلين وإرادة صلبة بالوقوف صفاً واحداً خلف القيادة الرشيدة.

وكان جثمان الشهيد العريف /‏‏‏ 1 طارق حسين حسن البلوشي وصل، أمس، إلى مطار البطين الخاص في أبوظبي على متن طائرة عسكرية. وجرت على أرض المطار المراسم العسكرية الخاصة باستقبال الجثمان، حيث كان في الاستقبال عدد من كبار ضباط القوات المسلحة.

رابط المصدر للخبر