شهد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ورئيس جمهورية مصر العربية الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس في قصر الوطن، تبادل عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين دولة الإمارات وجمهورية مصر تهدف إلى تطوير مستوى العمل المشترك والتنسيق بين البلدين الشقيقين وتأطير مختلف جوانب التعاون.

وشملت الاتفاقيات والمذكرات التي تبادلها الجانبان اتفاقاً بين حكومتي دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية بشأن تجنب الإزدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب بالنسبة للضرائب على الدخل، تبادلها وزير الدولة للشؤون المالية عبيد بن حميد الطاير، ووزیرة التخطیط والمتابعة والإصلاح الإداري في مصر الدكتورة ھالة حلمي السعید یونس، ومذكرة تفاهم في مجال القوى العاملة تبادلها وزير الموارد البشرية والتوطين ناصر بن ثاني الهاملي، والدكتورة هالة السعيد إلى جانب مذكرة تفاهم بين هيئة التأمين في الدولة والهيئة العامة للرقابة المالية في مصر تبادلها مدير عام هيئة التأمين إبراهيم عبيد الزعابي، ووزیرة التخطیط والمتابعة والإصلاح الإداري في مصر.

حضر المراسم، مستشار الأمن الوطني الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وعضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، ووزير الخارجية والتعاون الدولي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، ومستشار رئيس الدولة الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، وعضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، ووزير التسامح الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، والشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان ومدير تنفيذي مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان، ورئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للمطارات الشيخ محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان، إلى جانب عدد من الشيوخ والوزراء والمسؤولين في الدولة.

كما حضرها الوفد المرافق للرئيس المصري الذي يضم رئیس دیوان رئیس الجمھورية اللواء أركان حرب مصطفى شریف محمود طلعت صبور، ووزیرة التخطیط والمتابعة والإصلاح الإداري الدكتورة ھالة حلمي السعید یونس، ورئیس المخابرات العامة اللواء عباس مصطفى كامل محمد، وعدداً من المسؤولين المصريين وسفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة شريف محمد فؤاد البديوي.