جامعة الخليج الطبية في عجمان تحتفل بذكرى تأسيسها الـ21

احتفلت جامعة الخليج الطبية في عجمان بمناسبة مرور 21 عاماً على تأسيسها وذلك بحضور البروفيسور حسام حمدي مدير الجامعة وعمداء الكليات والأساتذة وحشد من الطلبة.

جامعة الخليج الطبية في عجمان تحتفل بذكرى تأسيسها الـ21

احتفلت جامعة الخليج الطبية في عجمان بمناسبة مرور 21 عاماً على تأسيسها وذلك بحضور البروفيسور حسام حمدي مدير الجامعة وعمداء الكليات والأساتذة وحشد من الطلبة.

احتفلت جامعة الخليج الطبية في عجمان بمناسبة مرور 21 عاماً على تأسيسها وذلك بحضور البروفيسور حسام حمدي مدير الجامعة وعمداء الكليات والأساتذة وحشد من الطلبة.

وألقى الأستاذ الدكتور حسام حمدي كلمة أكد فيها إرساء الجامعة لدورها ذي العمق الاقليمي والعالمي في التميز المعرفي والجودة التنافسية، مشيراً الى فخرهم بهذا الصرح الأكاديمي الذي تخرجت منه الاف الكوادر الطلابية ومواصلتهم الدرب مواكبين التطور والبحث العلمي للمساهمة في الارتقاء بمسيرة التعليم الأكاديمي في الدولة.

وقال إن الجامعة أصبح يشار لها بالبنان محليا وعالمياً وأن النجاح الذي حققته ليس وليد الصدفة وانما لجهود أسرة الجامعة من أعضاء هيئة تدريس وإداريين في تعزيز جودة التعليم، وتحقيق التميز ورفد سوق العمل بخريجين مزودين بالمعرفة والتدريب ومؤهلين للتفوق في مجالهم المهني.

وذكر البروفيسور حمدي أن الجامعة ماضية في خططها وتطلعاتها في الانتقال إلى مصاف الجامعات العالمية التي ترتكز على البحث العلمي، مشيراً الى أن أسرة الجامعة ومجلس أمنائها يسعون الى توفير مناخ تعليمي يستند الى البحث العلمي ودعمه من خلال تخصيص الميزانيات وعقد اتفاقيات التعاون المشترك مع جامعات ومعاهد ومراكز بحثية وتعليمية مرموقة.

وعرّج البروفيسور حمدي الى أبرز الانجازات التي حققتها الجامعة واعتبرها نتاج عمل مجد دام لعقدين من الزمن حيث أطلقت الجامعة كليتين جديدتين وكذلك سبعة برامج جديدة للتعليم العالي بدأت مع العام الأكاديمي الجاري وتشمل الكليات التي تم إطلاقها حديثاً كلية التمريض وكلية إدارة الرعاية الصحية وعلم الاقتصاد الصحي مما يجعل إجمالي عدد الكليات هو ست كليات، كما تقدم الجامعة 25 برنامجاً معتمداً، فيما يبلغ عدد الطلبة المنتظمين الفي طالباً وطالبة، اضافة الى 2000 دارس في برامج كثيرة للتطوير المهني.

وتشمل برامج البكالوريوس: برنامج بكالوريوس الطب والجراحة، برنامج بكالوريوس طب الأسنان، وبرنامج بكالوريوس طبيب صيدلي وبرنامج بكالوريوس العلاج الطبيعي، وبرنامج بكالوريوس العلوم الطبية الحيوية، وبرنامج الالتحاق في العلوم ما قبل الممارسة الإكلينيكية وبكالوريوس الكورسات العلمية في تقنيات التخدير وفي علوم المختبرات الطبية، وفي علوم التصوير الطبي وفي التمريض.

أما برامج الماجستير فتشمل برامج الماجستير المشتركة في التعليم الطبي الصحي مع هيئة فيمر بالولايات المتحدة؛ وبرنامج الماجستير في الصحة العامة بالتعاون مع جامعة أريزونا بالولايات المتحدة؛ وبرامج ماجستير العلاج الطبيعي، وماجستير الصيدلة الإكلينيكية بالتعاون مع جامعة فرجينيا كومنولث بالولايات المتحدة وكليفلاند كلينك بأبوظبي وماجستير الصحة البيئية والسموم وبرامج ماجستير في أمراض اللثة وماجستير في علاج الجذور.

اتفاقيات التعاون الدولية

وتتمتع الجامعة باتفاقيات تعاون قوية مع العديد من الجامعات المرموقة في جميع أنحاء العالم مثل جامعة أريزونا وجامعة فرجينيا كومنولث وكلية طب ويسكونسن في ميلووكي بالولايات المتحدة الأمريكية، وكلية الصيدلة بجامعة سانت جوزيف في كونيتيكت وجامعة هايدلبرغ الألمانية، والجامعة الأمريكية في القاهرة، وجامعة غانا، والجامعة الطبية في لوبلين وجامعة طوكيو للطب والأسنان وغيرها بالإضافة الى المعاهد البحثية مثل معهد جوستاف روسي لأبحاث السرطان في فرنسا.

التقنيات التعليمية والتدريبية المتقدمة

من الجوانب الهامة التي تميز جامعة الخليج الطبية عن غيرها من الجامعات كما يقول مديرها حمدي هو استخدامها لأحدث التقنيات في تعليم وتدريب الطلاب مثل الذكاء الاصطناعي في جميع التخصصات، وذلك لضمان جاهزيتهم للعمل عند تخرجهم، وكأحد أهم الاستخدامات التقنية في التعليم – برنامج التعلم على المريض الافتراضي- وهو برنامج محاكاة يمكن طلاب الطب من تشخيص وعلاج ومراقبة تقدم المريض بناء على تقنية الذكاء الاصطناعي.

وتعد الأبحاث أحد التوجهات الاستراتيجية الهامة للنظام الصحي الأكاديمي بجامعة الخليج الطبية حيث يقوم مركز ثومبي للأبحاث والطب الدقيق بقيادة الأبحاث الخاصة بمجال علم بيولوجيا السرطان والمناعة بالتعاون الدولي مع كل من فرنسا وبولندا وكوريا وتنشر له أبحاث في كبرى الدوريات العلمية.

ومساهمة في النهوض بالرعاية الصحية في دولة الإمارات والعالم، فقد أطلقت جامعة الخليج الطبية ثلاث برامج بحثية طبية في كل من علم المناعة السرطاني وتجارب الأورام وفي الاورام المتعلقة بالخلل الجيني والمناعي وفي عدم القدرة على المناعة؛ والمؤشرات الحيوية والوظيفية الجينومية المتعلقة بالجينات.

ويصف البروفيسور الدكتور حسام حمدي جامعة الخليج الطبية بأنها جامعة المستقبل الطبية حيث تطمح جامعة الخليج الطبية لأن تصبح جامعة قائمة على الأبحاث بحلول عام 2025 فيما تم تصنيف الجامعة كواحدة من أفضل 50 جامعة طبية في الشرق الأوسط فى عام 2017 كما حصلت على الجائزة الذهبية في حفل توزيع جوائز الشيخ خليفة للامتياز لعام2018 و حققت مراكز عليا في التعليم الإلكتروني إقليمياً وعالمياً في مؤتمر جائزة تطوير التعليم بجامعة وارتون 2018 في الولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة إلى الحصول على تقدير خمس نجوم من كيو إس في التدريس والمشاركة المجتمعية .

رابط المصدر للخبر