الأمن العراقي يصعّد ضد المحتجين في ساحات بغداد

الأمن العراقي يصعّد ضد المحتجين في ساحات بغداد

صعدت قوات الأمن العراقية، مساء السبت، من حملتها ضد المحتجين في ساحات بغداد، مما أسفر عن مقتل 6 متظاهرين وإصابة أكثر من 100 برصاص قوات الأمن قرب ساحتي التحرير والخلاني وسط العاصمة. وذكرت قناة سكاي نيوز عربية أن قوات الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين وسط بغداد، مما أسفر عن إصابة العشرات مع دخول الاحتجاجات الشعبية أسبوعها الثالث.وذكر …




alt


صعدت قوات الأمن العراقية، مساء السبت، من حملتها ضد المحتجين في ساحات بغداد، مما أسفر عن مقتل 6 متظاهرين وإصابة أكثر من 100 برصاص قوات الأمن قرب ساحتي التحرير والخلاني وسط العاصمة.

وذكرت قناة سكاي نيوز عربية أن قوات الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين وسط بغداد، مما أسفر عن إصابة العشرات مع دخول الاحتجاجات الشعبية أسبوعها الثالث.

وذكر المرصد العراقي لحقوق الإنسان في سلسلة تغريدات على “تويتر” أن المتظاهرين قتلوا خلال مواجهات مع قوات الأمن بين ساحتي التحرير والخلاني، المطلتان على نهر دجلة.

وأضاف المرصد أن المتظاهرين أطلقوا نداءات استغاثة من أجل وقف ما وصفها بـ”عمليات العنف المرتكبة بحقهم”.
ووثقت مقاطع فيديو لحظات إطلاق عناصر الأمن الرصاص الحي على المتظاهرين في المنطقة.

وفي وقت لاحق، تمركزت قوات مكافحة الشغب في ساحة الخلاني وبدأت التقدم نحو نفق التحرير الموصل لساحة التحرير، وسط إطلاق كثيف لقنابل الغاز، وتحول الأمر لفترة طويلة إلى عمليات كر وفر بين الطرفين في المكان.

وفي ساعة متأخرة من الليل، تمكنت حشود من المتظاهرين من العودة إلى ساحة الخلاني بعدما تجاوزا نفق التحرير.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً