تستطيع أداة أدوبي الجديدة اكتشاف ما إذا كان قد تم التلاعب في الوجه

تستطيع أداة أدوبي الجديدة اكتشاف ما إذا كان قد تم التلاعب في الوجه

تُتيح أداة أدوبي “About Face” الجديدة الكشف عن أي تعديلات في الوجه.تستطيع أداة أدوبي الجديدة اكتشاف ما إذا كان قد تم التلاعب في الوجهكل عام، تُتيح أدوبي لمهندسيها الاستمتاع ببعض المشروعات التجريبية ليتم عرضها في مؤتمرها Max، وغالبًا ما تصبح هذه التجارب، التي يطلق عليها “Sneaks”، مدمجة في منتجات أدوبي، أي متاحة على أرض الواقع،…

تُتيح أداة أدوبي “About Face” الجديدة الكشف عن أي تعديلات في الوجه.

تستطيع أداة أدوبي الجديدة اكتشاف ما إذا كان قد تم التلاعب في الوجه
تستطيع أداة أدوبي الجديدة اكتشاف ما إذا كان قد تم التلاعب في الوجه

كل عام، تُتيح أدوبي لمهندسيها الاستمتاع ببعض المشروعات التجريبية ليتم عرضها في مؤتمرها Max، وغالبًا ما تصبح هذه التجارب، التي يطلق عليها “Sneaks”، مدمجة في منتجات أدوبي، أي متاحة على أرض الواقع، ولهذا العام، ربما تكون التجربة الأكثر إثارة للاهتمام هي أداة “About Face“، والتي من شأنها يمكن اكتشاف أي تلاعب بالوجه.

وفي عصرنا هذا، هناك العشرات من أدوات تحرير الصور تعمل على تحرير وتعديل الصور بشكل لا يُصدق، وهذا لجعلها أكثر جاذبية، أو في بعض الأحيان لتكون موضع سخرية للبعض، عمومًا سواء هذا أو هذا، كانت أدوبي لاعبة رئيسية في هذا العصر، وتُقدّم الآن أداتها About Face التي سبق لنا ذكر مهمتها.

أما فيما يتعلق بإمكانية الاستخدام، فكل ما عليك فعله هو توصيل صورة للأداة، بعد ذلك ستعمل على تقدير فرص التلاعب في الصورة، وهنا لا تنظر الأداة إلى الصورة ككل مثل خوارزمية الكشف عن الوجوه، وإنما تنظُر في وحدات البكسل الفردية، وبهذا ستُخبرك الأداة أيضًا على أي جزء من الصورة التي يعتقد أنه تم التلاعب بها، كما وتوفّر لك خريطة حرارية افتراضية للمناطق التي تم التغيير فيها، أخيرًا يمكن للأداة أيضًا محاولة التراجع عن التغييرات، وذلك لإظهار الصورة الحقيقية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً